حادثة تٌحوِّل مشاركة فرقة للخيالة بمهرجان للتبوريدة إلى فاجعة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

لقي شاب مصرعه، فيما أصيب اثنين بجروح وصفت بالخطيرة، في حادثة سير، وقعت بأحد المنعرجات، المتواجدة في المنطقة الرابطة بين البراكة وسد للا تكركوست باقليم الحوز، إقليم الحوز، جراء انقلاب شاحنة محملة بفرقة للخيالة، كانت في اتجاهها الى تحناوت من أجل المشاركة في المهرجان، الذي افتتحت فعالياته اليوم السبت 07 يوليوز الجاري.

وحسب مصادر متطابقة، يرجح أن يكون السبب وراء انقلاب الشاحنة، راجع الى كون سائق هذه الأخيرة، فقد السيطرة على مقودها، ما أدى الى حدوث الواقعة، التي اسفرت عن وفاة احد الخيالة، وإصابة سائق السيارة وشخص اخربجروح، نقلا على اثرها إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي في تحناوت، ناهيك عن نفوق حصان، كان على نفس الشاحنة، فيما أشرف عناصر الدرك الملكي على نقل جثة الهالك، البالغ من العمر 17 سنة، إلى مستودع الأموات بمراكش.

وانتقلت الى عين المكان، السلطة المحلية وعناصر الوقاية المدينة وأفراد من الدرك الملكي بالمركز الترابي لامزميز للوقوف على ملابسات الحادث، وتم فتح تحقيق بأمر من النيابة العامة المختصة.

الحادثة أعادت الى الاذهان، واقعة سقوط ضحيتين، في نفس المنعرج، كانا على متن دراجة نارية في اتجاه نفس المهرجان، في مثل هذا الوقت من سنة 2016، وهو الامر الذي جعل ساكنة المنطقة، تطالب المسؤولين بسرعة التدخل لتهيئة المنعرج المذكور، والذي يطلق عليه السكان حسب المصدر نفسه “منعرج الموت”، تجنبا لحصد أرواح أخرى.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة