جنايات مراكش تستأنف جلسات محاكمة المتورطين في جريمة “لاكريم”

حرر بتاريخ من طرف

من المنتظر أن يمثل يوم الثلاثاء 16 أكتوبر الجاري، أمام غرفة الجنايات الإبتدائية لدى محكمة الإستئناف بمراكش، في جلسة ثالثة المتابعون في جريمة لاكريم المافيوزية التي هزّت المدينة الحمراء وأودت بحياة نجل مسؤول قضائي وجرح زميلته في كلية الطب التي كانت برفقته وشخص آخر.

وكان أحد منفذي الجريمة المافيوزية التي استهدفت مقهى لاكريم بمراكش بداية شهر نونبر المنصرم، اعترف مؤخرا من داخل زنزانته بسجن لوداية بالمنسوب إليه.

ويشار إلى أن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن مراكش تمكنت من إيقاف الهولنديين “غابرييل إدوين” وشريكه “شارديون جيريغوريو” المتهمان بتنفيذ عملية إطلاق الرصاص على المقهى المذكور، عقب التحريات والأبحاث التي أجرتها بمعيّة الفرقة الوطنية للشرطة القضائية وبتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وذكر بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني، أن عملية التنسيق المنجزة في إطار التعاون الأمني الدولي، أوضحت أن للمشتبه فيهما اللذان ينحدران من جمهوريتي الدومينكان وسورينام، سوابق قضائية عديدة وارتباط مباشر بقضايا الاتجار الدولي في المخدرات، والاختطاف واحتجاز الرهائن والمطالبة بفدية مالية، والسرقة بواسطة السلاح ومحاولة القتل العمد.

وتوالت الإعتقالات بعد ذلك على خلفية التحريات التي باشرتها الشرطة القضائية حيث تم إيقاف صاحب المقهى وقريبه الى جانب أشخاص آخرين على صلة بالجريمة بينهم عناصر بالدرك الملكي، وتجاوز عدد المعتقلي العشرين موقوفا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة