جمعية مدبري ومكوني الموارد البشرية بمراكش تنظم ندوة حول “التشغيل والكفاءات أمام تحديات الجهوية”

حرر بتاريخ من طرف

نظمت جمعية مدبري ومكوني الموارد البشرية بجهة مراكش آسفي “أجيف”، عشية أمس الخميس 7 يناير الجاري، ندوة تحت عنوان “التشغيل والكفاءات أمام تحديات الجهوية”، بفندق كنزي منارة بالاس.

وعرفت الندوة التي انطلقت على الساعة السادسة مساء، مشاركة بالإظافة إلى وزير التشغيل عبد السلام الصديقي، احمد اخشيشن رئيس جهة مراكش آسفي، أنس الدكالي المدير العام للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، عادل بوحاجة الرئيس الجديد للإتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة مراكش آسفي وعبد اللطيف القباج الرئيس المدير العام لمجموعة فنادق كنزة منارة، إلى جانب ثلة من الشخصيات من المهنيين بجهة مراكش آسفي.

وقال محمد بن زعيطر، رئيس جمعية مدبري ومكوني الموارد البشرية بجهة مراكش- آسفي، في معرض مداخلته، إن أنظمة التمركز واللامركزية بعدد من الدول شكلت آلية ملائمة للتدبير الإقتصادي، حيث أصحبت الهيئة الجهوية في الوقت الراهن بمثابة مفتاح لتقديم الحلول المستدامة والناجعة لمختلق القضايا الاقتصادية والاجتماعية، خاصة تلك المرتبطة بالبطالة وخلق فرض الشغل.

وأضاف أن العلاقة بين الشغل وتنمية الكفاءات والجهوية أملتها العديد من التجارب الناجحة في مجال اللامركزية واللا تمركز، معتبرا أن الجهوية الموسعة، التي تنخرط فيها جميع مكونات المجتمع بشكل فعلي وفعال، بمثابة آلية ناجعة لتعزيز القدرات وإنعاش الدينامية الاقتصادية المحلية القادرة على خلق المزيد من فرص الشغل.

وقد توجت الندوة التي تتغيا تشجيع دينامية التكامل والقرب بين مختلف الفاعلين وطنيا، بتوقيع ثلاث اتفاقيات بين جمعية مدبري ومكوني الموارد البشرية بجهة مراكش آسفي “أجيف” التي يرأسها محمد بنزعيطر الإطار بمقاولة منارة بريفا، من جهة والمديرية الجهوية تانسيفت أطلانتيك للأنابيب، وتكترا، والإتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة مراكش آسفي، وذلك لمصاحبة الموارد البشرية بالجهة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة