ثلاثية نظيفة للكوكب المراكشي في مرمى الخميسات بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أحرز فريق الكوكب الرياضي المراكشي، فوزا مستحقا و هاما على حساب ضيفه الإتحاد الزموري للخميسات برسم الدورة 13 من الدوري الوطني الثاني في كرة القدم، بنتيجة ثلاثية نظيفة على أرضية المركب الرياضي الجديد بمراكش.

الجولة الأولى: إنطلقت  بشكل سريع فالحيطة والحذر كانا العنوان الأبرز لعشرين دقيقة الأولى، ، الدقيقة 11 حصل فيها الكوكب المراكشي على ضرية خطأ مباشرة لم تستغل بالشكل المطلوب وتضيع محاولة مهمة للفريق المراكشي، الدقيقة 30 كانت الحاسمة حيث إنطلقت هجمة مضادة للكوكب المراكشي من المدافعين  لتمر الكرة بين أرجل الهردومي و جبيرة و يتمكن منها في الأخير و بشكل رائع : ” الفاتيحي” و يهدي الكوكب المراكشي الهدف الاول في المبارة، الذي كان له وقع كبير على اللاعبين و الطاقم التقني و الجماهير التي حضرت لمساندة فريقها، بعد هذا الهدف الفريق الزائر لم يقف مكتوف الأيدي بل هاجم أكثر من مرة و كاد أن يعدل النتيجة في الدقائق الأخيرة ، لكن “أوسوكا” حارس  المرمى كان حاضرا بقوة و منع الكرات من الدخول إلى مرماه، وتنتهي بذلك الجولة الاولى بتقدم واضح اداءا و نتيجة للكوكب المراكشي.

الجولة الثانية: كانت جولة المدربين “فهشام الدميعي”، كان مطالبا بالحفاظ على نتيجة التقدم، و إضافة هدف الإطمئنان فيما    :” السليماني” مدرب الإتحاد الزمري للخميسات كان هو الاخر مطالبا بتحقيق  التعادل و الخروج بأقل الخسائر ، بيد أن الهجومات المضادة و البناء الدفاعي المحكم جعل الخميسات في محك حقيقي ، الدقيقة “55 نيلسون سيزار “كاد أن يضيف الهدف الثاني عن طريق ضربة مقص، بعدها بدقائق ، ركنية للكوكب كادت هي الأخرى ان تعطي هدف ثاني، لكن مع توالي الزمن ، الإتحاد الزموري للخميسات بدأ بتشكيل هجومي حاول من خلاله فك شفرة دفاع الكوكب المراكشي الذي كان هو الاخر منيعا و لم يترك أي محاولة تدخل ميدانه، إلى حدود الدقيقة 82، حيث تمكن اللاعب : ” الفاتيحي” من إضافة الهدف الثاني للكوكب المراكشي، الهدف الذي كان كابوسا ثقيلا على فريق الإتحاد الزمري للخميسات،  والذي لم يكن أيضا يتوقع الهدف الثالث من رجل : هداف الفريق: “نور الدين الكرش ” في الوقت البدل الضائع من المبارة، الذي إختتم مهرجان الأهداف للكوكب المراكشي  وينهي بذلك  المقابلة المشوقة بثلاثية نظيفة لصالح فارس النخيل.

هذا  الإنتصار المستحق  لفارس النخيل  جعله يتزعم فرق القسم الوطني الثاني برصيد 33 نقطة ، فيما المطارد المباشر الجمعية السلاوية الذي تعادل مع الإتحاد البلدي لأيت ملول بهدف لكل منهما فرصيده أصبح 28 نقطة ، وبالتالي الكوكب المراكشي،  وسع فارق النقاط بينه وبين المطاردين المباشرين : الجمعية السلاوية و الإتحاد الزمري للخميسات، ويسير نحو إنهاء مرحلة الذهاب بإحتلاله المركز الأول.

ثلاثية نظيفة للكوكب المراكشي في مرمى الخميسات بمراكش

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة