تواصل الاستهتار بالحق في الحياة بتامنصورت

حرر بتاريخ من طرف

طالب حقوقيون بالتدخل العاجل والفوري لحماية الحق في الحياة والسلامة الجسدية للمواطنات والمواطنين عبر تقوية شبكة الانارة العمومية بمجموع اشطر مدينة تامنصورت وبالطريق الرابطة بينها وبين مراكش.

وطالبت الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع المنارة مراكش عبر بلاغ توصلت كش24 بنسخة منه، بالاسراع في انجاز الانارة بالمقطع المتبقي على مستوى قنطرة واد تانسيفت وتجهيز الطرقات بالاشارات الضوئية وباقي علامات التشوير، وتسيير دوريات منتظمة لاصلاح الاعطاب التقنية وايلاء الامر الجدية المطلوبة .

وسجلت الجمعية، استمرار الاستهتار بالحق في الحياة وعدم تحرك المسؤولين على مستوى جماعة حربيل تامنصورت لصون هذا الحق المقدس، عبر اصلاح شبكة الانارة العمومية على امتداد الطريق الرابط بين مدينة تامنصورت ومدينة مراكش.

واحصت الجمعية تضرر ازيد من 210 اعمدة كهربائية ومايزيد اضعاف هذا العدد داخل احياء تامنصورت ، وغياب تغطية الشبكة الحالية لحوالي كيلومترين حول قنطرة واد تانسيفت، مما تسبب في حادثة جديدة مميتة راح ضحيتها رب اسرة، نتيجة اصطدامه بعربة مجرورة نتيجة غياب الرؤية الليلية ليلة 25 مارس الماضي .

وسبق للجمعية المغربية لحقوق الانسان ان نبهت في الكثير من المناسبات لهذا المشكل دون ان تتفاعل الجهات المسؤولة مع مطالبها مشيرة ان انعدام الانارة العمومية، بات امرا يقض مضجع سكان تامنصورت، وسببا في انتشار الجريمة واعتراض الطريق ووقوع حوادث السير المميتة .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة