تنصيب ابراهيم لغزال رئيسا للجنة حقوق الإنسان بكلميم وادنون‎

حرر بتاريخ من طرف

جرت اليوم السبت بمقر اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان كلميم وادنون مراسيم تسليم المهام بين الرئيس الأسبق للجنة، توفيق البرديجي، والرئيس الجديد للجنة المعين حديثا ابراهيم لغزال، بحضور فعاليات المجتمع المدني وأعضاء في اللجنة السابقة، وكذا ممثلي عن المصالح الخارجية.

وأشرف على حفل تسليم المهام مصطفى النوي مدير الدراسات والتوثيق والأبحاث بالمجلس الوطني لحقوق الإنسان، حيث أشاد بتجربة اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان كلميم وادنون السابقة، مشيرا أنها إنخرطت بإيجابية في التأسيس لثقافة حقوقة الإنسان وحمايتها، مؤكدا ان المجلس الوطني يسعى لتعزيز هذه الثقافة من خلال سياسة إستباقية فعالة لتجاوز العراقيل المطروحة بالمجال.

ومن جانبه قدم الرئيس الأسبق للجنة المعين على هرم لجنة العيون الساقية الحمراء، توفيق البرديجي نظيره رئيس لجنة كلميم وادنون، لافتا لوجوب وفق مقاربة مندمجة بمعية مختلف المتدخلين بالمجال من إطارات وفعاليات حقوقية، مؤكدا أن اللجنة ومنذ إنشائها أخذت على عاتقها التفاعل بإيجابية مع الشكايات الموجهة لها من لدن المواطنين سعيا لإنصافهم، مشيدا بجميع المتدخلين الذين ساهموا في الرقي بعمل اللجنة من مؤسسات وإدارات.

وفي سياق متصل تعهد الرئيس الجديد لاجنة الجهوية لحقوق الانسان كلميم وادنون ابراهيم لغزال بالعمل على تحصين المكتسبات المحققة وتاريخ اللجنة، معبرا عن استعداده التام للعمل بمسؤولية لمواصلة السير نحو تثبيت مبادئ حقوق الإنسان في المنطقة والعمل على ترقيتها وإثراء المجال الحقوقي وفق إستراتيجية شمولية إنسانية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة