تمديد أجل إيداع ملفات الترشيح للجائزة الوطنية الكبرى للصحافة الفلاحية والقروية الى غاية هذا التاريخ

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت وزارة الفلاحة والصيد البحري أنها قررت تمديد أجل إيداع ملفات الترشيح لنيل الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة  الفلاحية والقروية إلى 10 أبريل المقبل.
 
وأوضح بلاغ للوزارة أنه “بالنظر للاهتمام الذي حظيت به النسخة الثانية من  الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة  الفلاحية والقروية، وبهدف تمكين أكبر عدد من  المرشحين من المشاركة، قررت وزارة الفلاحة والصيد البحري بتشاور مع لجنة النسخة  الثانية للجائزة منح أجل إضافي لمدة 10 أيام من فاتح إلى 10 أبريل المقبل، لتمكين  الصحفيين من وضع ملفات المشاركة في أفضل الظروف”.

 وأضاف البلاغ أنه ستتم دراسة الترشيحات من طرف لجنة تحكيم متعددة التخصصات،  تتكون من ممثلي وسائل الإعلام  ومهنيي الفلاحة والتعليم ومسؤولين من قطاع الفلاحة،  مشيرا إلى أن عملية الانتقاء ستتم بناء على معايير محددة سلفا متضمنة في قانون  الجائزة، والتي تشمل اختيار الموضوع وتفرده وأسلوب الكتابة والانسجام وجودة الرسوم  البيانية.

 وتستهدف الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة الفلاحية والقروية وسائل الإعلام  السمعية البصرية والمكتوبة أو الإلكترونية، وستتوج أفضل المقالات والربورتاجات  والبرامج الإذاعية والتلفزية، التي تم إنجازها خلال الفترة الممتدة من فاتح أبريل  2014 إلى 31 مارس 2015، من خلال جائزتين كبريين في فئة السمعي البصري من جهة  والصحافة المكتوبة والإلكترونية من جهة أخرى، فيما ستخصص الجائزة الثانية لكل من  الفئتين.

 وتهدف الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة الفلاحية والقروية إلى مكافأة جهود نساء  ورجال الصحافة الوطنية نظير اهتمامهم بقطاعي الفلاحة والتنمية القروية بالمغرب،  والدور الذي يضطلعون به في سبيل التعريف بهما.

  ويتعين على المرشحين إيداع ملفات الترشيح قبل 10 أبريل المقبل لدى قسم التواصل  بوزارة الفلاحة والصيد البحري.

 وحسب البلاغ، فإن قانون الجائزة الوطنية للصحافة الفلاحية والقروية واستمارة  المشاركة يوجدان على الموقع الإلكتروني لوزارة الفلاحة والصيد البحري.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة