تقليص الزراعة غير المشروعة للقنب الهندي بنسبة 80%

حرر بتاريخ من طرف

كشف تقرير لوزارة الداخلية أن مجهودات السلطات العمومية في مجال مكافحة الزراعة غير المشروعة للقنب الهندي، أفضت إلى تقليص المساحات المزروعة بحوالي 80 في المائة، إذ انتقلت من حوالي 134 ألف هكتار سنة 2003، إلى 28 ألف هكتار سنة 2022.

وإلى غاية غشت 2021، أسفرت المجهودات الأمنية عن ضبط ما يفوق 260 طن من مخدر الشيرا، وأزيد من 66 طنا من نبتة الكيف، وأكثر من 225 كلغ من الكوكايين، وأكثر من كيلوغرامين من الهيروين، و557.985 قرصا مهلوسا.

وفي إطار مواجهة الوزارة لأشكال تهريب وترويج المخدرات، لفت التقرير، المرفق بالميزانية الفرعية الوزارة، إلى أنه تم حجز ما يزيد عن 511 طنا من مخدر الشيرا سنة 2021، وأزيد من 328 طنا من نبتة الكيف، وأكثر من 1807 كيلوغراما من الكوكايين، وأكثر من 3 كلغ من الهيروين، بالإضافة إلى 1.615.576 قرص من الحبوب المهلوسة.

وخلال هذه العمليات الأمنية، تم تفكيك العديد من الشبكات الإجرامية، وحجز العديد من وسائل النقل المستعملة في نشاطها، من شاحنات وسيارات خفيفة وشاحنات للنقل الدولي للبضائع والزوارق النفاثة ومراكب الترفيه وغيرها والطائرات الخفيفة.

وشددت الوزارة، في تقريرها، على أنها تكثف المراقبة داخل الموانئ والمطارات الدولية، ويتم تحديث آليات المراقبة واستعمال التقنيات الحديثة، وتعزيز المنظومة الأمنية وتقوية القدرات الوطنية لمكافحة شبكات تهريب المخدرات.

كما يتم تعزيز التعاون في ما يتعلق بتبادل المعلومات العملياتية، عن طريق ضباط الربط ومراكز الشرطة المشتركة والأنتربول.

وأشارت إلى أنها تولي أهمية قصوى لموضوع الحبوب المهلوسة، لما تشكله من أخطار صحية وأمنية، في وقت تسن إجراءات زجرية على مستوى منافذ وطرق التهريب والاضطلاع بالتحسيس والوقاية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة