تقرير للخارجية الأمريكية يكشف تفاصيل لجوء خاشقجي للولايات المتحدة

حرر بتاريخ من طرف

كشفت وسائل إعلام أمريكية، يوم الأربعاء، معلومة جديدة تتعلق بالصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي قتل بقنصلية بلاده في مدينة اسطنبول في شهر أكتوبر 2018.

وقالت وسائل الإعلام إن الرياض منعت خاشقجي من ممارسة عمله في 2016، لانتقاده الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

وجاءت المعلومة ضمن تقرير لوزارة الخارجية الأمريكية لحقوق الإنسان عام 2017، حيث أشار التقرير إلى أن “السعودية أغلقت صحيفة الحياة التي كان يعمل فيها خاشقجي ومنعته من العمل، لانتقاده ترامب، كما حظرت ظهوره بالقنوات التلفزيونية أو المشاركة في أية مؤتمرات أو محاضرات”.

واضطر الصحفي السعودي إلى الانتقال للولايات المتحدة بعد فترة وجيزة من رفع الحظر عنه خوفا من أن تعتقله سلطات بلاده، بحسب التقرير.

كما بين التقرير ذاته أن السلطات السعودية رفعت حظر الكتابة ضده.

وتواجه السعودية ضغوطا دولية واسعة على خلفية قضية خاشقجي الصحفي المتعاقد مع صحيفة “واشنطن بوست”، والذي تم اغتياله في مقر قنصلية بلاده بمدينة اسطنبول في الـ2 من أكتوبر 2018.

وأعلنت النيابة العامة السعودية أن خاشقجي قتل على يد فريق أمني كانت مهمته إقناعه بالعودة لبلاده، لكن قائد الفريق أمر بقتله حال رفضه.

ووجهت النيابة السعودية الاتهامات لـ11 شخصا وطالبت بإعدام 5 منهم.

المصدر: وزارة الخارجية الأمريكية

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة