السعودية تقود وساطة دبلوماسية لحل الأزمة بين الرباط والجزائر

حرر بتاريخ من طرف

قال موقع “مغرب انتلجنس”، أن السعودية جددت عرضها للتوسط في الأزمة بين المغرب والجزائر، حيث يبدو أن المملكة العربية السعودية مصممة على حل الأزمة الدبلوماسية بين الرباط والجزائر، حسب الموقع المذكور، الذي أشار إلى أن السعودية دشنت عملية دبلوماسية في الجزائر لإقناع القادة الجزائريين بقبول عرض الوساطة الذي قدمته مع المغرب.

وأضاف “مغرب انتلجنس”، أن خطة الوساطة السعودية اقترحت جولات من المفاوضات لإعادة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب والجزائر إلى وضعها الطبيعي وتم التطرق لها منذ أكثر من أسبوع، عندما أعرب الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون عن رغبته في زيارة الرياض للقاء كبار الشخصيات في المملكة العربية السعودية.

وحسب الموقع المذكور، تعتقد السعودية أن المصالحة المحتملة بين البلدين ستسهم في نجاح القمة العربية المقبلة المقرر عقدها في بداية نونبر 2022،  حيث يعتبر المغرب بلدا محوريا في جامعة الدول العربية. وبحسب المصادر ذاتها ، لم يتم تحديد موعد لزيارة تبون للرياض، بسبب رفض الجزائر التوسط في الأزمة، وهو ما يفرض على الجزائر إعادة النظر في موقفها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة