تقديم 180 عرضا مسرحيا لفائدة مغاربة العالم خلال 2018

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت الوزارة المنتدبة لدى وزير الخارجية المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة عن بلورة عرض ثقافي يستجيب لحاجيات وانتظارات المغاربة المقيمين بالخارج ويأخذ بعين الاعتبار مختلف خصوصياتهم: الفئة العمرية، المستوى التعليمي، بلد الإقامة…. كما بادرت إلى تنفيذ هذا العرض الثقافي، بمشاركة العديد من الجهات الفاعلة، العمومية منها والخاصة، من خلال تنظيم عدة أنشطة سواء داخل المغرب أو ببلدان الإقامة.

وقالت الوزارة في ورقة تأطيرية إنه بهدف استكمال عرضها الثقافي الموجه لمغاربة العالم، وتجويد وتحسين مختلف مكوناته، عملت الوزارة على برمجة ”جامعات ثقافية” على مدار السنة، تزامنا مع فترات العطل الأكاديمية، بشراكة مع الجامعات المغربية، لفائدة ما يفوق 500 شابة وشاب مغربي مقيم بالخارج. وبالإضافة إلى هذه الجامعات الثقافية، التي تستهدف الفئات الشابة المتراوحة أعمارها ما بين 18 و25 سنة، وبغية التجاوب مع حاجيات وتطلعات عموم مغاربة العالم، تنظم الوزارة، سنويا بالمغرب، وبشراكة مع النسيج الجمعوي المغربي بالخارج،مجموعة كالمقامات الثقافية،والمخيمات الصيفية لفائدة أطفال الجالية المغربية بالخارج.

وبالموازاة مع ذلك، وعلى مستوى دول الاستقبال،وفضلا عن إحداث المراكز الثقافية المغربية بالخارج ”دار المغرب”، ودعم أنشطة الجمعيات المغربية بالخارج العاملة في المجال الثقافي، تعمل الوزارة على تنظيم جولات مسرحية بشراكة مع الفرق المسرحية المغربية لفائدة مغاربة العالم.

واعتبارا لدور المسرح في تيسير وتسهيل اطلاع المغاربة على ثقافة بلدهم المغرب، أبرمت الوزارة اتفاقيات شراكة مع ما يقارب 40 فرقة مسرحية مغربية من أجل تنظيم جولات مسرحية لفائدة مغاربة العالم. حيث سيتم تقديم 180 عرضا مسرحيا من قبل الفنانين المغاربة الموهوبين الذين طبعوا المشهد المسرحي الوطني، وهذا لتلبية رغبات جمهور متعطش باستمرار لكل ما هومغربي!

فعلى مدار السنة، سيتم إثراء العرض الثقافي الموجه لمغاربة العالم،المقيمين بكل من أوروبا وإفريقيا والشرق الأوسط،بعروض مسرحية مغربية متنوعة.هذه العروض، التي تحتفي بجل التعابير المسرحية، من كوميديا، وتراجيديا، …والمقدمة بمختلف اللغات واللهجات المغربية، لفائدة جميع الفئات المجتمعية الكبار، والأطفال، تروم الاستجابة لمتطلبات وتطلعات الجالية المغربية التي تتميز بتعددها وتنوعها الثقافي.

وعلاوة على ذلك، ولضمان استفادة كل مغاربة العالم من عرضها الثقافي، تعتزم الوزارة مستقبلا برمجة جولات مسرحية ببلدان أخرى وخاصة بأمريكا الشمالية وأمريكا اللاتينية، وكذا الانفتاح على التعابير الفنية الأخرى.

وسيتم الاحتفال رسميا بانطلاق هذا البرنامج خلال لقاء سيترأسه السيد الوزير المنتدب المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة يوم الأربعاء المقبل بالمركز الدولي للندوات محمد السادس بالصخيرات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة