تفكيك شبكة متخصصة في تزوير الأوراق النقدية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تفكيك شبكة متخصصة في تزوير الأوراق النقدية بمراكش
فككت عناصر الفرقة المالية والاقتصادية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، نهاية الأسبوع الماضي، شبكة مكونة من خمسة أفراد، متخصصة في تزييف الأوراق النقدية بمدينة مراكش، من خلال تزوير الأوراق النقدية من فئة 200 درهم، عن طريق استنساخها بواسطة حاسوب على ورقة بيضاء عادية بالأبعاد المحددة للورقة المالية الصحيحة، والعمل على ترويجها.

جاء ذلك، بعد إيقاف زعيم الشبكة وبحوزته أوراق نقدية مزيفة بحي سيدي عبد العزيز بالمدينة العتيقة لمراكش، ليجري اقتياده إلى مخفر الشرطة، من أجل إخضاعه لإجراءات البحث والتحقيق في ظروف وملابسات عمليات التزوير التي التجأ إليها، قبل أن يدل المحققون على شركائه في العملية.

وخلال عملية التفتيش التي باشرتها، الفرقة الأمنية المذكورة، بمنزل زعيم الشبكة، بتعليمات من الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش، جرى العثور على مبلغ 70 مليون سنتيم مكونة من أوراق نقدية مزيفة من فئة 200 درهم، إضافة إلى معدات إلكترونية، يجري استعمالها في عملية التزوير.

وكانت عناصر الشرطة بالدائرة الأمنية السابعة، التابعة لولاية امن مراكش، أوقفت شاب يتحدر من مدينة ابن جرير إقليم الرحامنة، في بداية عقده الرابع، وبحوزته أوراق نقدية مزيفة من فئة 50 درهم، يعتزم ترويجها بالوحدة الثالثة بحي الداوديات التي تعرف انتشارا كبيرا للباعة المتجولين، بعد ترويجها في بداية الأمر ببعض المحلات التجارية بسيدي بوعثمان، من خلال اقتناء أشياء زهيدة الثمن ليحتفظ بالباقي لسد حاجياته اليومية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة