تفاصيل “صادمة” عن الڤيديوهات الاباحية المصورة لفتيات بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

كشفت عمليات التفتيش التي باشرتها مصالح الأمن في منزل شاب يقع في مراكش، عن العثور على أكثر من 150 مقطع فيديو إباحيًا على جهاز كمبيوتر خاص به، يُشتبه في أن الأخير قام بتصويرها بنفسه لنشرها على المواقع الاباحية.

وأعلنت المديرية العامة للأمن الوطني ، حينها ، أن المتهم اعتقل في 12 يناير ، ثم وُضع رهن الاعتقال لدى الشرطة تحت تصرف التحقيق القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وبحسب عناصر جديدة من التحقيق ، فإن نصف الفيديوهات المعنية كانت قيد النشر على مواقع إباحية. كان المشتبه به قد عرض بالفعل عددًا من أعماله للبيع.

والعديد من الفتيات اللواتي يظهرن هناك على صلة بالمشتبه به، من بينهم زوجته السابقة. كما يقال إن العديد من ضحاياه يخضعون للعلاج من الصدمات النفسية التي تعرضوا لها ، بعد بث مقاطع فيديو تظهرهم في أوضاع جنسية.

وبحسب معطيات نقلتها مصادر متطابقة، فإن المتهم يبلغ من العمر 30 عامًا وينتمي لعائلة ثرية. تم إنشاء استوديو في منزله. وعثر هناك على عدة معدات الكترونية من بينها جهاز لتخزين البيانات اضافة الى ملابس واكسسوارات ومجوهرات يشتبه في استخدامها في التصوير.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة