تفاصيل حصرية تكشفها كشـ24 عن حصيلة المحجوزات بمخازن شركة لانتاج الحليب ومشتقاته بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أشرفت لجنة مختلطة يشرف عليها ممثلو القسم الاقتصادي بولاية جهة مراكش آسفي، بتنسيق مع ممثلي المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أونسا”، على حجز كمية مهمة من منتجات مشتقات الحليب من قلب مخازن شركة لانتاج الحليب ومشتقاته بمراكش.

وحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24” فإن الامر يتعلق حجز 240 كلغ من الزبدة المصنعة في 23 نونبر الجاري، و1000 وحدة من مشتقات الحليب من داخل مخزن تابع لشركة لانتاج الحليب ومشتقاته، يتواجد بالمنطقة الصناعية سيدي غانم.

ووفق مصادرنا فإن اللجنة المذكورة ضبطت في إطار مراقبتها للتدابير الوقائية للحد والوقاية من انتشار كوفيد19، مجموعة من المخالفات، التي قادتها ، لتوسيع عمليتها الرقابية لتطال مخازن الشركة، في سياق حرصها على سلامة المستهلك.

ووفق مصادرنا، فإن شاحنات نقل وتوزيع منتجات الشركة، كانت وراء اولى الملاحظات في هذا الشأن، حيث لاحظ اعضاء اللجنة أن الشاحنات القادمة تعاني من خلل في نظام التبريد، حيث تبلغ فيه درجة الحرارة ، 16 درجة، بدل 6درجات المحددة كحراراة أقصى، وهو ما يخالف شروط التوزيع السليمة، كما تبين للجنة، أن المستودع الخاص بالحليب ومشتقاته، لم يحصل بعد على الاعتماد الصحي من “اونسا”.

كما وقفت اللجنة على عدم توفر ظروف حفظ منتوجات “الزبدة” في مخازن الشركة، كما اتضح ان الشركة غير حاصلة على رخصة انتاج هذا المنتوج الذي تسخر الشركة لانتاجه ازيد من 170 مستخدما ، ليتم على إثر ذلك وحفاظا على صحة المستهلك، حجز كمية مهمة من السلع المعنية، في افق اتلافها واتخاذ المتعين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة