تفاصيل الحادثة المميتة التي أودت بحياة أفراد أسرة مراكشية على الطريق السيار

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” من مصدر مطلع، أن ضحايا حادثة السير المميتة التي وقعت، مساء أمس الجمعة 23 فبراير، على الطريق السيار الرابط بين الدار البيضاء والرباط، على مستوى مدينة بوزنيقة، ينتمون إلى أسرة مراكشية تقطن بحي الوحدة الرابعة.

وأوضحت مصادرنا، أن الحادثة أودت بحياة رب أسرة وهو دركي متقاعد وزوجته، وابنه الذي يعمل إطارا بشركة اتصالات المغرب بالإظافة إلى ابنته التي تشتغل إطارا ببريد المغرب، كما أسفرت عن إصابة أربعة أشخاص آخرين بينهم طفلين بجروح وصفت بالخطيرة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن جثامين الضحايا سيجري نقلهم إلى مراكش حيث من المنتظر أن تؤدى عليهم صلاة الجنازة عصر يومه السبت 24 فبراير الجاري قبل مواراتهم الثرى.

وكانت السلطات المحلية لإقليم بنسليمان، أفادت بأن أربعة أشخاص لقوا مصرعهم، وأصيب ستة آخرون بجروح متفاوتة الخطورة، في حادثة سير وقعت، مساء أمس الجمعة، على الطريق السيار الرابط بين الدار البيضاء والرباط، على مستوى مدينة بوزنيقة. 
 
وأضاف المصدر ذاته، أن هذه الحادثة نجمت عن فقدان سائق السيطرة على سيارة خفيفة، مما أدى إلى اصطدامها بسيارة أخرى كانت تسير بالاتجاه المعاكس. 
 
وقد تدخلت عناصر الوقاية المدنية لتقديم الإسعافات الأولية ونقل المصابين إلى المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط، فيما تم فتح تحقيق من طرف السلطات المختصة لتحديد ظروف وملابسات الحادث.

تغمد الله الضحايا بواسع رحمته وأسكنهم فسيح جنانه وألهم ذويهم الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة