تعميم عملية التلقيح ضد كورونا على كافة الأطر الصحية في المغرب

حرر بتاريخ من طرف

قررت وزارة الصحة توسيع عملية التلقيح في صفوف الأطر الصحية، بعدما كانت تقتصر على مهنيي الصحة البالغين من العمر 40 سنة فما فوق، حيث قررت تعميم العملية على كافة الأطر الصحية.

ووفق بلاغ لمندوبية وزارة الصحة بعمالة مكناس، فقد تم فتح المرحلة الأولى من حملة التلقيح ضد كوفيد-19 أمام جميع الموظفين التابعين لها دون تحديد للسن، ودعت موظفيها إلى “التوجه إلى مراكز التلقيح حسب مقرات تعيينهم، وذلك يومي الأربعاء والخميس 10 و11 فبراير 2021”.

ويتعلق الأمر حسب البلاغ ذاته، بالعاملين بمستشفى محمد الخامس، وفي مستشفى مولاي إسماعيل والمركز الجهوي لعلاج السرطان في المستشفى نفسه. بالإضافة إلى العاملين في مستشفى سيدي سعيد في مصلحة الاستقبال والقبول بنفس المؤسسة، ومستشفى بانيو، والتابعون للمصلحة الإدارية والاقتصادية بالمندوبية والعاملون في المكاتب الرئيسة لمصلحة شبكة المؤسسات الصحية في المركز الصحي مولاي يوسف، العاملون في المراكز والمستوصفات القروي.

بدورها نشرت إدارة المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، إعلانا تخبر فيه كافة الأطر والأطقم العاملة في نفس المركز، أنه تقرر تعميم عملية التلقيح على كافة الفئات المهنية التابعة للمركز “لتمكينهم من الاستفادة من الجرعة الأولى من التلقيح ضد كوفيد 19” حسب بلاغ اطلع موقع يابلاي على نسخة منه.

وأوضحت أن هذه العملية ستبدأ اعتبارا من يوم غد الخميس 11 فبراير 2021 من الساعة 9 صباحا إلى الرابعة بعد الزوال.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة