تعزية في وفاة الاستاذ مهدي فرندي

حرر بتاريخ من طرف

ببالغ الاسى والحزن وبقلوب خاشعة ومؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقينا نبأ انتقال الفقيد الاستاذ المهدي فرندي الى دار البقاء، اول أمس الخميس 24 يونيو 20121 على الساعة 23h:55 ليلا (ليلة الجمعة) بمدينة الدار البيضاء عن عمر يناهز 90 سنة.

وقد شييع جثمان المرحوم الذي كان يعمل في قطاع التربية الوطنية والتعليم، الابتدائي ثم الثانوي بمدينة مراكش خلال الفترة(1956-1974) لمثواه الاخير بمقبرة الرحمة بالدار البيضاء بعد صلاة الجمعة.

وكان الراحل الحاصل على اجازتين في اللغة والحقوق، قد إنتقل الى مدينة الدارالبيضاء كاستاذ ناضر تم مدير بثانوية عبد الكريم الحلو، و بعد ذلك اشتغل في هيئة المحاماة بالدار البيضاء وعدل “عدول” معتمد

وبهذه المناسبة الاليمة تتقدم كشـ24 باحر التعازي للسيد عبد الرحمان فرندي شقيق الراحل، ولكل افراد عائلة الفقيد المهدي فرندي، راجين من الله عز وجل، أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، ويدخله فسيح جناته، ويلهم ذويه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا اليه راجعون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة