تطوير أول لقاح يؤخذ عبر الفم للوقاية من فيروس كورونا

حرر بتاريخ من طرف

تستعد شركة أدوية إسرائيلية أمريكية لإطلاق المرحلة الأولى من التجارب السريرية، لما يمكن أن يصبح أول لقاح مضاد لفيروس كورونا يؤخذ عبر الفم.

وبحسب صحيفة “جيروزاليم بوست”، الإسرائيلية، فإن شركة أوراميد الإسرائيلية لصناعة الأدوية، أعلنت في عطلة الأسبوع عن مشروع مشترك مع شركة “بريماس بيوتيك” الأمريكية لتطوير لقاح فموي جديدة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الشركة الإسرائيلية تعتمد على التكنولوجيا التي طورها المركز الطبي في جامعة هداسا.

وأوضحت أن الشركتين، شكلا معا شركة “أورافكس ميديكال”، حيث سيعتمد اللقاح المرتقب على خبرات “أوراميد” المتعلقة بالأدوية الفموية، وخبرات شركة بريماس في مجال اللقاح.

وجرى تواصل بين الشركتين في وقت مبكر من العام الجاري، بحسب ناداف كيدرون المدير التنفيذي لشركة “أوراميد”، الذي أوضح أن إداراتي الشركتين أدركتا أنه بإمكانهما إحداث ثورة في السوق.

وقال كيدرون إن: “اللقاح الفموي المضاد لكورونا سوف يزيل الكثير من العوائق، التي حول دون التوزيع السريع والواسع النطاق للقاح، الأمر الذي قد يمكن الناس من أخذ اللقاح بأنفسهم في المنزل”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة