تطورات جديدة في قضية الممرض المتهم بمحاولة الاغتصاب بقلعة السراغنة

حرر بتاريخ من طرف

في سيناريو جديد قرر الوكيل العام لمحكمة الاستئناف بمراكش يوم أمس الاثنين 28 نونبر الحالي، متابعة الممرض (خ.س) المتهم بمحاولة اغتصاب نزيلة بالمستشفى الاقليمي السلامة بقلعة السراغنة ووضعه رهن تدابير الحراسة النظرية.

الممرض الذي تفجرت قضيته بعد تحرشه بطفلة قاصر تبلغ 15 سنة تدعى (حنان.ع) والمنحدرة من أحد الدواوير بالاقليم، والتي كانت تعاني من مرض السكري وتقيم بالمستشفى لمتابعة حالتها، قبل أن يحاول المعني ممارسة الجنس عليها.

هذا وقد وضعت والدة القاصر شكاية لدى مدير المستشفى، الذي أخبر المندوب الاقليمي والنيابة العامة التي فتحت تحقيقا في النازلة، ومتابعة المتهم في حالة سراح، قبل أن تطفو على الساحة قضايا تتعلق بنفس الشخص والتي تم التستر عليها، مما دفع  بالوكيل العام إلى إعادة استدعاء إحدى ضحايا الممرض والتي سبق وتحرش بها وفتح تحقيق معمق.

وتأتي التطورات الجديدة، بالموازاة مع تنقيل المندوب الاقليمي الى مدينة النواصر وتكليف يونس لكريك مدير المستشفى بالحلول مكانه مؤقتا، وهو ما يعتبر مؤشرا على الادانة والمتابعة في حالة اعتقال، مع دخول جمعيات حقوقية وتخوفات من تفجر الوضع أمام الاحتقان الذي يعيشه الوضع الصحي بالاقليم.

ويعاني الاقليم من وضع صحي مقلق مع تفشي الرشوة والزبونية وسلوكيات مشينة وخصوصا في المستشفى الاقليمي بمجموعة من الاجنحة، كما تعتبر الخرجات الاحتجاجية نتيجة حثمية لما يعيشه الاقليم في هذا الميدان من نقص و تهميش مقارنة مع الحالة التي كان عليها في عهد المندوب السابق حسب ما أدلى به لنا جمعويون وحقوقيون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

بالفيديو.. سيدة تكتشف نتيجة تحليلات كوفيد19 وتحكي ل كشـ24 عن تفاصيل الانتظار الرهيب وكيف تم التعامل معها

فيديو

للنساء

ساحة