تسريب وثيقة يكشف فضيحة جنسية بمؤسسة التعاون الوطني

حرر بتاريخ من طرف

ظهرت فضيحة جديدة من العيار الثقيل داخل مؤسسة التعاون الوطني، من شأنها أن تؤثر على المسار العادي داخل المؤسسة، وذالك بعد تسريب وثيقة رقمية عبارة عن صورة موجزة للمواقع التي يلجها مسؤول بها، يوجد على رأس المندوبية الإقليمية للتعاون الوطني بالصخيرات تمارة، وذلك أياما قليلة بعد اتهامه من قبل موظفات بالتحرش الجنسي داخل المندوبية وخارجها.
 
وحسب صحيفة “الاخبار”، فإن الوثيقة المسربة تشير إلى اسم الشخص الذي كان يستعمل الحاسوب المهني، بالنظر إلى أنه فتح علبة بريده الإلكترونية في حوالي العاشرة ليلا، وقبل ذلك عمد إلى مشاهدة بعض المقاطع الخليعة، التي تبرز كيف تصنع الأفلام الإباحية، كما تبرز ذلك الوثيقة الرقمية المذكورة، التي يتبين من خلالها أن المسؤول المذكور ولج صفحات متعلقة بالتعاون الوطني قبل ذلك.
 
وجرى تداول الوثيقة المذكورة -تضيف الصحيفة- التي تفضح الشذوذ الجنسي الذي يعانيه المسؤول المذكور، إذ اطلع عليها موظفو المؤسسة، واستنكروا ذلك خصوصا أنه يبدو في صورة المتدين، الذي يظل اليوم كله يستمع إلى القرآن في مكتبه.
 
ويأتي ذلك، وفق الصحيفة، أياما قليلة بعد الكشف عن فضيحة جنسية هزت المؤسسة ومندوبيتها، وفق ما أكدته مصادر مقربة من الموظفات اللائي يؤكدن أنهن “أصبحن ضحايا تحرش جنسي من قبل المسؤول المذكور”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة