تزوير شهادة للسكنى يقود مستشارين ومستخدمين جماعيين للسجن بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أمرت النيابة العامة بمراكش، بمتابعة مستشار جماعي في حالة سراح وحارسين يعملان بجماعة سعادة المتآخمة لمراكش، الى جانب مستشار جماعي في حالة اعتقال، من أجل تهم تتعلق بتزوير وثائق إدارية .

وحسب مصادر كش24 فإن عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي السعادة، أوقفت في البداية يوم الخميس الماضي، مستخدما جماعيا يعمل حارسا للموقف البلدي، بعدما لجأ لمركز الدرك من أجل تصحيح معلومة بشهادة للسكنى، قبل أن تشك عناصر الدرك في صحتها وتتأكد في ما بعد أنها وثيقة مزورة.

وتضيف المصادر، أن مصالح الدرك باشرت تحرياتها التي أسفرت عن الاطاحة بمستخدم ثاني ومستشارين جماعيين أمس السبت، الى جانب حجز جهاز سكانير وطوابع ادارية تستعمل في تزوير الوثائق الادارية، ومفاتيح مرافق جماعية.

وقد اوقفت مصالح الدرك الملكي المتورطين وتم وضعهم رهن تدابير الحراسة النظرية، قبل ان تنقل ثلاثة منهم الى سجن لوداية بمراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة