ترتيبات تمهد لـ”انسحاب” العنصر..الحركة الشعبية تحضر خارطة الطريق استعدادا للمؤتمر

حرر بتاريخ من طرف

استعدادات تجري على قدم وساق في المقر المركزي لحزب الحركة الشعبية بشارع باتريس لومومبا بالرباط للتحضير لمؤتمره الوطني الرابع عشر بعنوان عريض يقول المتتبعون إنه يتعلق بانسحاب العنصر، الأمين العام الحالي من المشهد، وفتح المجال أمام زعامة جديدة تشير جل المعطيات إلى أن الأمر يتعلق بمحمد أوزين، الوزير الأسبق في الشبيبة والرياضة.

فقد عقد مكتب اللجنة التحضيرية للمؤتمر أول اجتماع له، يوم الجمعة الماضي، برئاسة إدريس السنتيسي. وقال بلاغ للجنة إن الاجتماع ركز على بلورة خارطة الطريق ومنهجية عملها، استعدادا لللمؤتمر المرتقب عقده نهاية هذه السنة.

وأشارت اللجنة إلى أن المؤتمر محطة سياسية وتنظيمية فارقة في مسار الحزب، وتحدثت عن حجم الرهانات ودقة السياق. وتم تحديد جدولة زمنية لاجتماعات اللجن الفرعية. وأشارت اللجنة التحضيرية إلى أن هذه اللجن ستبقى منفتحة على كل كفاءات وطاقات الحزب للمشاركة والمساهمة في إعداد مشاريع الأوراق والمقترحات التي ستعرض على أنظار المؤتمر للمصادقة والاعتماد. وقررت اللجنة أيضا تنظيم لقاءات سياسية جهوية وندوات فكرية “في أفق صياغة البدائل الممكنة والبرامج القادرة على الإجابة عن الإشكالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والثقافية”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة