وزارة السياحة تراهن على الاستفادة من زخم المونديال

حرر بتاريخ من طرف

قدمت وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، فاطمة الزهراء عمور، يوم أمس الخميس، النسخة النهائية من خارطة الطريق للنهوض بالقطاع السياحي، والتي قالت الوزارة إنه تم اعتمادها في إطار مقاربة تشاركية مع  الكونفدرالية الوطنية للسياحة والجمعيات والفدراليات الأعضاء.

وقالت الوزيرة عمور إن التعبئة جنبا إلى جنب مع الإجراءات الحكومية والتدابير الاستباقية التي اتخذتها بلادنا بالإضافة إلى برامج وخطط الترويج للوجهة وتسريع سعة مجال النقل الجوي، مكنت من استعادة 80% من الوافدين في نهاية نونبر 2022 و 112% من إيرادات السفر بالعملة الصعبة مقارنة مع سنة2019.

كما أكدت الوزيرة عمور على الزخم غير المسبوق الذي عرفته بلادنا في فترة المونديال وعلى تجنيد الوزارة بكافة هيئاتها لاستغلال هذا الاهتمام مع تحسيس مهنيي القطاع بأهمية مضاعفة جهودنا لتحسين التجربة السياحية للزوار.

وتقوم خارطة الطريق على روافع أساسية، ومنها هندسة جديدة للعرض السياحي ترتكز أكثر على التجربة السياحية، وخطة منهجية لتطوير الربط الجوي الدولي والمحلي، وتعزيز الترويج وخطط التسويق مع منح أهمية كبيرة للرقمن، وتحفيز الاستثمار الخاص، وذلك إلى جانب خطة لهيكلة العرض الفندقي تعتمد على إعادة تأهيل وتحديث الفضاء الفندقي الحالي وخلق طاقة استيعابية فندقية جديدة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة