تراكم مخلفات البناء يشوه محيط إقامة سكنية

حرر بتاريخ من طرف

عبر مواطنون من ساكنة حي مبروكة بتراب مقاطعة جليز بمراكش، عن استيائهم من تحول محيط إقامة أبواب جليز ، وراء مؤسسة للتعليم الخصوصي الى مطرح للنفايات ومخلفات البناء.

وتداول نشطاء من المنطقة، صورا توثق لتراكم مخلفات البناء الناتجة عن مشروع التوحيد الشطر الثاني والثالث، مطالبين بفتح تحقيق حول الجهات المسؤولة عن هذه الفوضى، مع ما أصبحت تشكله من خطر على الساكنة بعد إتخاذها كمأوى للمنحرفين والمتشردين.

واضافت المصادر، ان الامر يتسبب ايضا في انبعاث الروائح التي تزكم الأنوف وتقض مضجع فئة عريضة من سكان الإقامات المجاورة، بعد أن أصبحت مطرحا للنفايات.

وطالب المتضررون من والي الجهة التدخل العاجل لتحديد الجهات المسؤولة عن هذا المطرح وترتيب الجزاءات حسب القوانين الجاري بها العمل، ورفع الضرر .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة