تراجع مبيعات الإسمنت في المغرب وتباطؤ في نمو القيمة المضافة لقطاع البناء

حرر بتاريخ من طرف

أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية أن مبيعات الإسمنت ، التي تعد مقياسا رئيسيا لقطاع البناء والأشغال العمومية ، تراجعت بنسبة 10.6 في المائة في عام 2022 ، بعد زائد 14.8 في المائة في عام 2021.

وأبرزت المديرية، في مذكرتها حول الظرفية لشهر يناير 2023 ، بأن مبيعات الإسمنت سجلت في متم عام 2022 ، تراجعا بنسبة 10.6 بالمائة، بعدما حققت زائد 14.8 في المائة في نهاية عام 2021 وانخفاضا بنسبة 10.7 في المائة في نهاية عام 2020.

كما أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية بأن نمو القيمة المضافة لقطاع البناء تباطأ بشكل ملحوظ في الأشهر التسعة الأولى من عام 2022، ليقف عند 0.3 في المائة، بعد زيادة استثنائية بنسبة 12.3 في المائة في متم شتنبر 2021.

ويتضمن هذا التطور زيادة بنسبة 1.8 في المائة في الربع الأول من عام 2022 ، و1.7 في المائة في الربع الثاني من عام 2022 ، ليشهد انخفاضا مخففا بنسبة 2.5 في المائة في الربع الثالث من عام 2022 ، في ظل تأثير السياق الدولي غير المواتي للقطاع.

ومقارنة بالفترة نفسها قبل الأزمة (نهاية شتنبر 2019) ، ارتفعت القيمة المضافة للقطاع ، في المتوسط ، بنسبة 5.3 في المائة في نهاية شتنبر 2022 ، مسجلة زيادات قدرها 10.6 في المائة في الربع الأول – 2022 ، وبنسبة 4.4 في المائة في الربع الثاني- 2022 وبنسبة 0.8 في المائة في الربع الثالث 2022.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة