تراجع حاد للسياحة في سريلانكا بعد تفجيرات عيد الفصح الدامية

حرر بتاريخ من طرف

تأثر قطاع السياحة في سريلانكا بشكل كبير، وشهد تراجعا في معدلاته بعد إلغاء آلاف الحجوزات وتجنب السياح السفر إليها، عقب التفجيرات الانتحارية فيها والتي أسفرت عن مئات القتلى والجرحى.

وعانت السياحة في البلاد بعد أن ألغى سائحون من مختلف أنحاء العالم حجوزات الفنادق والطيران، خشية وقوع هجمات أخرى. وتسهم السياحة بـ 5% من إجمالي الناتج المحلي لسريلانكا.

وقال رئيس سريلانكا، مايتريبالا سيريسينا، في مقابلة لوسائل إعلام يوم السبت: “إنها ضربة كبيرة للاقتصاد ولصناعة السياحة أيضا.. من المهم أن تعود السياحة إلى ما كانت عليه قبل الهجمات كي ينمو الاقتصاد”.

وتراجعت الحجوزات في الفنادق بنسبة 186% في المتوسط خلال الأسبوع الذي أعقب الهجمات، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وذلك حسبما أظهرت بيانات من مؤسسة فوروردكيز للاستشارات السياحية.

من جهته، قال، كيشو جوميز، رئيس مكتب السياحة بسريلانكا لـ “رويترز” إن معدل الإلغاء في الفنادق في شتى أنحاء البلاد بلغ في المتوسط 70% حتى يوم السبت. وكانت العاصمة كولومبو أكثر المناطق تأثرا بذلك.

وهزت سريلانكا في 21 أبريل الماضي، بالتزامن مع الاحتفالات بعيد الفصح، 8 انفجارات قوية، أودت، وفق معلومات وزارة الصحة، بحياة ما بين 250 و260 شخصا. وتبنى تنظيم داعش مسؤولية هذه الاعتداءات.

 

رويترز

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة