تجار ساحة القزادرية بمراكش يطالبون بإصلاح المصابيح الأرضية الكاشفة + صور

حرر بتاريخ من طرف

طالب العديد من تجار ساحة القزادرية بمنطقة باب الملاح بمراكش، بإصلاح المصابيح الأرضية الكاشفة التي كانت تؤثت الساحة وذلك بعدما تحولت إلى حفر تهدد سلامة المواطنين.

ووفق ما عاينته “كشـ24″، فإن المصابيح المذكورة تحولت إلى حفر متناثرة بعضها تكسوها الأزبال والأتربة على امتداد الساحة، ما يضايق المارة ويتسبب في تعثر عدد منهم بما في ذلك السياح، فضلا عن تشويه المنظر العام بالساحة التي كان الملك محمد السادس قد دشن حلتها الجديدة في إطار مشاريع “الحاضرة المتجددة” من خلال الشق المتعلق بالتأهيل الحضري لأحياء المدينة القديمة لمراكش الذي انطلق في 6 يناير 2014.

وعلمت كشـ24 أن إحدى المواطنين سقطت في إحدى الحفر المذكورة وتعرضت لكسر في رجلها، وذلك في حادثة من الحوادث التي بات يتعرض لها المواطنون نتيجة إنعدام الإنارة وتعطل المصابيح الأرضية التي تحولت إلى بؤر تهدد سلامة مرتادي الساحة وتشوه جماليتها.

كما أشار هؤلاء إلى إحدى المنشآت التي تتوسط ساحة القزادرية والتي تثير أكثر من علامة استفهام حول دورها خصوصا بعدما تحولت إلى نقطة مشبوهة لترويج الممنوعات تقتضي تدخل السلطات المختصة في أقرب الآجال.

ويطالب تجار الساحة ومعهم المواطنون إلى إعادة الاعتبار لساحة القزادرية وتعويض المصابيح الأرضية الكاشفة التي تعرضت للتلف والحفاظ على جمالية المنظر العام للساحة و تثمين الإرث المعماري والثقافي لاحياء مراكش وساحاتها العتيقة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة