تجار الجملة يتوقعون ارتفاعا في حجم إجمالي المبيعات

حرر بتاريخ من طرف

أفادت المندوبية السامية للتخطيط، اليوم الخميس، أن 23 في المائة من تجار الجملة يتوقعون تسجيل ارتفاع في حجم إجمالي المبيعات خلال الفصل الثالث من 2019، مقابل 19 في المائة منهم توقعوا انخفاضا في المبيعات.

وأوضحت المندوبية، في تقريرها الأخير الخاص عن التوقعات المتعلقة بوضعية قطاع تجارة الجملة خلال الفصل الثالث من السنة الجارية، أن هذا التطور يعزا من جهة، إلى الارتفاع المرتقب في حجم مبيعات ” أصناف أخرى من تجارة الجملة المتخصصة” و”تجارة المنتجات الفلاحية الخام والحيوانات الحية بالجملة”، ومن جهة أخرى، إلى الانخفاض المرتقب في حجم مبيعات “تجارة المواد الغذائية والمشروبات بالجملة”.

وحسب المصدر ذاته، فإن 73 في المائة من أرباب المقاولات توقعوا تسجيل استقرار في عدد المشتغلين، وارتفاعا حسب 24 في المائة منهم.

وبخصوص مستوى دفاتر الطلب، يتوقع أن يكون أقل من العادي حسب 38 في المائة من تجار الجملة، وأكبر من العادي حسب 22 في المائة منهم خلال الفصل نفسه.

وبخصوص وضعية القطاع خلال الفصل الثاني من 2019، ذكرت المندوبية أنه بالنسبة لـ 35 في المائة قد تكون مبيعات قطاع تجارة الجملة في السوق الداخلي عرفت انخفاضا، فيما رأى 15 في المائة منهم أنها قد تكون عرفت ارتفاعا.

وقد يعزا هذا التطور بالأساس، من جهة، إلى التراجع المسجل في مبيعات “أصناف أخرى من تجارة الجملة المتخصصة” و”تجارة المواد الغذائية والمشروبات بالجملة” ومن جهة أخرى، إلى التحسن المسجل في مبيعات “تجارة تجهيزات الإعلام والتواصل”.

وقد يكون عدد المشتغلين عرف استقرارا حسب 88 في المائة من أرباب المقاولات، فيما اعتبر مستوى المخزون من السلع عاديا حسب 75 في المائة من تجار الجملة وأقل من العادي حسب 16 في المائة منهم.

أما أسعار البيع، فقد تكون عرفت ارتفاعا، حسب 23 في المائة من أرباب المقاولات، وانخفاضا حسب 9 في المائة منهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة