تتويج الفائز بتحدي مشروع غسل اليدين في الفضاءات العامة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

فاز مشروع “اغسل واذهب” للمبدع الشاب مروان بوشكارة وفريقه، بتحدي “بين يديك”، الذي يقترح تصورا وجيها يقوم على معالجة إشكالية غسل اليدين في الفضاءات العمومية على مستوى المدينة الحمراء.

وستمكن هذه المبادرة، التي أطلقتها ولاية جهة مراكش آسفي و”مصنع الأعمال الناشئة” والاتحاد العام لمقاولات المغرب بمراكش آسفي والمركز الجهوي للاستثمار والمجلس الجماعي لمراكش ومجلس الجهة، من احتضان وتمويل مشروع مقاولاتي مبتكر، يمكن إنجازه في ستة أشهر ويستجيب لقضية غسل اليدين في الفضاءات والأماكن العمومية.

ووفقا للمنظمين، فإن مشروع “اغسل واذهب” (Washn’go)، الذي يقترح علبة متعددة الوظائف (موزع لسائل التعقيم أو الصابون والماء ومجفف يدين مدمج)، سيتم احتضانه لمدة ستة أشهر طبقا لبرنامج بقيمة 650 ألف درهم.

وسيستفيد المشروع الفائز من مواكبة وخبرة “مصنع الأعمال الناشئة” وشركائه من أجل خلق المقاولة وإطلاق المنتوج للتصنيع والتسويق بدءا من دجنبر 2020. وإلى جانب المشروع المتوج، تأهلت إلى نهائي التحدي خمسة مشاريع من أصل 18 مقترحا، تشمل “جهازا للتعقيم الإيكولوجي” و”نظيف” و”كراب” و”سقاية” و”أزرق”. وبالمناسبة، أشاد الشريك المؤسس لـ”مصنع الأعمال الناشئة”، السيد توفيق أبوضياء، بالمساهمة الكبيرة والمجهودات المتواصلة من لدن الشركاء في هذه المبادرة، مبرزا وجاهة الأفكار المقترحة، وكذا البراعة والإبداع الذي أبان عنه حاملو المشاريع.

وأضاف السيد أبوضياء، أن المنظمين قرروا بأن يستفيد مشروع “كراب”، بحمولته الثقافية والاجتماعية والتراثية، من المواكبة اللازمة خارج هذا التحدي حتى يتمكن من رؤية النور أيضا. ويجمع هذا المشروع بين الإرادة في إعادة إحياء شخصية رمزية بمدينة مراكش، وسط أمل تقديم حل متماسك ومستدام لتعقيم اليدين وتجهيزه بالمعدات اللازمة لتقديم وسائل تنظيف أو تعقيم اليدين. يذكر أن هذا التحدي فتح في وجه الشخصيات الإبداعية التي تقترح حلا لتنظيف وتعقيم اليدين في الفضاءات العمومية بمراكش، مع الاستهداف بشكل مباشر للمناطق ذات التردد الكثيف والمهمشة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة