تاجر ينهي حياته بطريقة مروعة بأكادير

حرر بتاريخ من طرف

أقدم شخص خمسيني، على وضع حد لحياته برمي نفسه من الطابق الخامس، لإحدى العمارات السكنية بمدينة أكادير، في مشهد صدم المارين.

وأفادت المصادر، ان الهالك الذي كان يعمل قيد حياته تاجرا، والبالغ من العمر حوالي 54 سنة، صعد أمس الثلاثاء 26 مارس الجاري، سطح عمارة تتواجد  بمقربة من المدارة الطرقية التي تجمع شارعي القاضي عياض ومحمد إقبال، وتضم مجموعة من المكاتب، قبل ان يقوم  برمي جثته التي ارتطمت بالأرض بقوة، ليفارق الحياة في الحال.

وفور علمها بالواقعة، انتقلت السلطات المحلية والسلطات الأمنية، إلى عين المكان، وتمت معاينة الجثة قبل نقلها نحو مستودع الأموات، فيما تم فتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة، للوقوف على ظروف وملابسات هذا الحادث المؤلم الذي تجهل أسبابه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة