تأسيس مكتب نقابي يعرض عمال شركة بمراكش للطرد التعسفي

حرر بتاريخ من طرف

أعلن اعضاء الاتحاد الجهوي للمنظمة الديمقراطية للشغل بمراكش، عن تضامنهم المطلق مع أعضاء المكتب النقابي لعمال شركة لتوزيع الادوية بمراكش.

وحسب ما جاء في بيان تضامني للنقابة، فقد تعرض أعضاء المكتب النقابي لعمال وعاملات شركة sophaca لتوزيع الادوية بسيدي غانم للطرد التعسفي فور تأسيس مكتبهم النقابي، ومطالبتهم بحقوق الشغيلة الاساسية، وهو ما إعتبر إجراء انتقاميا تعسفيا ضدا على كل المواثيق الدولية، وضد مقتضيات مدونة الشغل التي تحرم تجريم العمل النقابي.

ورغم تدخل السلطات المحلية في شخص قائد الملحقة الادارية سيدي غانم من أجل الوساطة لحل النزاع، إلا أن الادارة رفضت الحوار من خلال التغيب عن كل لقاء مبرمج في هذا الشأن، مما جعل العمال يقررون تنظيم إضراب وإعتصام أمام الشركة يوم الاثنين 27 يوليوز 2020 على الساعة العاشرة، احتجاجا على طردهم من عملهم بدون سند قانوني، ودفاعا عن الحق في التنظيم النقابي، وعن ملفهم المطلبي وعن تسوية وضعيتهم الادارية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة