تأسيس الجامعة الوطنية للمرشدين السياحيين بالمغرب وجناح رئيسا

حرر بتاريخ من طرف

عٌقِد يوم الجمعة 29 مارس، جمع عام تأسيسي لجامعة المرشدين السياحيين بالمغرب بمن حضر بعد تأجيل الجمع العام الأول و الذي كان مقررا بفاس يوم 13 مارس 2019 لعدم حضور النصاب القانوني المثمثل في ثمان جمعيات جهوية في وضعية قانونية.

وبعد حضور ممثلي الوزارة الوصية و ممثل السلطة وكذا عون قضائي لتوثيق محطات هذا الجمع انطلقت أشغاله بقراءة مشروع القانون الأساسي ومناقشته ومن تم التصويت عليه من طرف الجمعيات الجهوية التي هي في وضعية قانونية فيما اقتصر حضور بعض الجمعيات الأخرى كملاحظين فقط.

ومن أهم البنود الجديدة التي عرفها القانون الأساسي بحسب مصادر لـ”كشـ24″ هي خلق مجلس وطني مكون من منتدبين من طرف الجمعيات الجهوية والإقليمية لهم الحق في الترشح لرئاسة الجامعة إذ لا يقتصر الترشح فقط على رؤساء الجمعيات كما لهم الحق في اختيار رئيس الجامعة والمصادقة على مكتبه المسير و تتبع إنجاز برنامجه.

وبعد المصادقة على القانون الأساسي الجديد من طرف الجمعيات الجهوية التي هي في وضعية قانونية تم تكوين المجلس الوطني ليصعد إلى المنصة الأكبر سنا والأصغر من أجل فتح باب الترشيحات و تنظيم عملية التصويت، فتقدم حسن جناح كمرشح وحيد ليصبح رئيسا جديدا للجامعة الوطنية للمرشدين السياحيين بالمغرب.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن جهة مراكش أسفي غير ممثلة في الجامعة الوطنية للمرشدين السياحيين بالمغرب على اعتبار أن الجمعية الجهوية للمرشدين السياحيين بجهة مراكش أسفي توجد في وضعية غير قانونية بسبب عدم تحيين قانونها الأساسي وفقا لمقتضيات المادة 30 من القانون 12-05.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة