تأخر التلقيح يجرّ العثماني إلى المساءلة

حرر بتاريخ من طرف

قرر مجلس المستشارين عقد جلسة عامة، غدا الثلاثاء 19 يناير الجاري، لمساءلة رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، حول “الاستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا”.

وتأتي مساءلة العثماني بعد أن أعلنت وزارة الصحة سابقا بأنها ستشرع في تلقيح المواطنين، ضد فيروس كورونا المسجد، منتصف شهر دجنبر 2020.

ولحد الساعة، لم تكشف الحكومة المغربية عن موعد بدء حملة التطعيم ضد وباء كوفيد-19 “على الرغم من أن المملكة كانت من بين الدول الأولى في العالم التي أعلنت انخراطها مبكراً في الإعداد الاستراتيجية تطعيم مواطنيها ضد الوباء.

وتطمح السلطات المغربية إلى تلقيح أكثر من 20 مليون شخص في غضون ثلاثة أشهر، بحسب ما قال وزير الصحة، خالد آيت الطالب، لوكالة فرانس برس مطلع دجنبر.

ومدد المغرب العمل بحالة الطوارئ الصحية المفروضة منذ مارس الماضي، شهرا إضافيا حتى 10 يناير، بينما يظل السفر إلى المملكة ومنها مشروطا بحيازة فحص سلبي للفيروس.

وكانت الحكومة المغربية قد فرضت حظر تجول ليلي على الصعيد الوطني لمدة ثلاثة أسابيع ابتداء من الأسبوع الماضي، مع تشديد الإجراءات الاحترازية للتصدي لوباء كوفيد-19، بحسب بلاغ رسمي.

ويستمر حظر التجول من التاسعة ليلا إلى السادسة صباحا باستثناء الحالات الخاصة بحسب البلاغ، الذي أعلن أيضا منع الحفلات والتجمعات العامة والخاصة وإغلاق المطاعم والمقاهي والمتاجر ابتداء من الثامنة مساء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة