تأجيل محاكمة المتهمين بقتل فرنسي بمراكش الى هذا التاريخ

حرر بتاريخ من طرف

قررت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش، اليوم الثلاثاء، تأجيل النظر في قضية ممرضة وعشيقها الجندي وصديقتها المدلكة، المتورطين في عملية القتل البشعة التي راح ضحيتها السائح الفرنسي جاكي مورو، الى يوم 8 من شهر ماي المقبل لاستكمال المرافعات، مع تكليف دفاع المتهمة الرئيسية باحضار شاهدتين للاستماع إليهما خلال جلسة المحاكمة.

وكانت شقيقة الممرضة أحلام، تقدمت بشكاية الى الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بمراكش، تكشف فيها عن معطيات ومعلومات خطيرة قد تغير مجرى القضية المذكورة، بعد مطالبتها بإعادة فتح بحث قضائي بناءا على المعطيات الجديدة التي ظهرت بملف القضية.
وحسب شقيقة أحلام، فإن هذه الأخيرة تتستر عن الجهات الحقيقية التي قامت بتصفية السائح الفرنسي جاكي مورو، بعد تهديدها بالتصفية الجسيدية رفقة عائلتها، في حالة كشفها عن الفاعلين الحقيقيين.

وسبق لشقيقة أحلام، أن أكدت خلال الاستماع إليها في آخر جلسة من المحاكمة أن شقيقتها تتستر عن المتورطين الحقيقيين، مدعية أنها هي بطلة هذه الجريمة، والحال أن هناك ثلاثة أجانب وراء ارتكاب هذه الجريمة، لأسباب انتقامية.

وكان الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمراكش، قرر متابعة المتهمة الرئيسية وهي ممرضة متمرنة مزداد سنة 1998، بجناية القتل والتمثيل بجتة وإخفاء معالم جريمة، بينما توبع عشيقها الجندي المتحدر من مدينة ورززات ويعمل بإحدى الفرق التابعة للقوات المسلحة الملكية بالحي العسكري بجيليز، وصديقتها المدلكة المزدادة بالرباط سنة 1995، من أجل المشاركة وعدم التبليغ عن جريمة، قبل أن يحيل المتهين الثلاثة على قاضي التحقيق، والذي استمع إليهم تمهيديا وتفصيليافي محاضر قانونية ، قبل أن يقرر إحالتهم على غرفة الجنايات قصد محاكمتهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة