بوريطة يقود وفدا أمميا للاطلاع على استعدادات مؤتمر الهجرة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

استقبل وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة صباح يومه الخميس 8 نونبر، وفدا امميا رفيع المستوى بمراكش، في اطار استعدادات المغرب لاحتضان المؤتمر الدولي للهجرة لسنة 2018، والذي سيتم خلاله اعتماد الميثاق العالمي للهجرة الآمنة والمنتظمة.

وقام وزير الخارجية المغربي مرفوقا بالسفير عمر هلال والوفد الرسمي الذي تكون من مسؤولين أمميين بارزين، بزيارة للموقع الذي سيحضن أشغال المؤتمر شهر دجنبر القادم، حيث تم الوقوف على تقدم الاشغال بمنطقة باب إغلي التي احتضنت قرية الكوب 22 سابقا، وقد اعرب الوفد المذكور، عن ارتياحه لتقدم الاشغال والاستعدادات التي تجري على قدم وساق بمراكش.

وقد عقد وزير الخارجية المغربي على هامش الزيارة ندوة صحفية قدم خلالها مجموعة من التوضيحات بخصوص الاستعدادات الجارية، كما جدد فيها اعرابه عن تجند المغرب من أجل اخراج الميثاق الذي سيتم اعتماده خلال هذا المؤتمر، والذي يعتبر أول وثيقة أممية بشأن قضية الهجرة في شموليتها.

وذكر ناصر بوريطة خلال الندوة، بأن المغرب أطلق، في وقت سابق، المرحلة الثانية من تسوية الوضع القانوني للمهاجرين غير النظاميين، بعدما قامت الرباط بتسوية وضع 26 ألف مهاجر 2014، أغلبهم من دول الجنوب الأفريقي، مشيرا ان المملكة تحولت بهذه المبادرات من بلد عبور الى بلد استقبال واستقرار للمهاجرين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة