بهذه الطريقة أنهى”ميسي” إشاعة تعاطفه مع الكيان الصهيوني التي اغضبت جمهوره العربي

حرر بتاريخ من طرف

أعلن القضاء الفرنسي عن كسب ميسي للقضية التي رفعها على صحيفة كومبتيتور الفرنسية، والتي ادعت تبرع ميسي لصالح دولة إسرائيل ليربح تعويض مليون دولار.

وكان نجم برشلونة كان قد رفع دعوى قضائية على الصحيفة الفرنسية بتهمة تشويه سمعته بالعالم العربي، وجاء هذا القرار لوضع نهاية للجدل الذي أعقب شائعات عن تعاطف ميسي مع إسرائيل وتبرعه لها بمبلغ مليون دولار.

ليونيل ميسي كان قد علق على الموضوع سابقا وقال: أنا والد وأعي تماما معنى الأبوة، ولا يمكنني التعاطف مع دولة تقتل أطفالا قد يكون ابني واحدا منهم!.

وأضاف إسرائيل دولة من أغنى الدول، لذلك أفضل التبرع للمستشفيات والتعليم في الأرجنتين وروزاريو عوضا عن التبرع إلى دولة أو أشخاص غير محتاجين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة