بعد نهاية أسبوع دامية هل يتدخل الوالي قسي لحلو لإيقاف فوضى الملاهي الليلية بمراكش؟

حرر بتاريخ من طرف

عادت مجموعة من الملاهي الليلية المتواجدة في حي جيليز بمراكش ومنطقة النخيل السياحية التي تشتهر باستقبال وفود سياحية متعددة من مختلف الجنسيات إلى خرق القوانين المعمول بها، عن طريق عدم احترام الوقت القانوني لساعات العمل، فضلًا عن التسبب في الفوضى العارمة والإزعاج الكبير لعدد من سكان المناطق المذكورة.

وأدت هذه العادات التي يزاولها مسيرو الملاهي الليلية حيث تعمل وتفتتح أبوابها لاستقبال الرواد من مختلف الجنسيات وحتى المغاربة إلى ساعات متأخرة بعد منتصف الليل والتي تمتد في ساعات العمل حتى الساعات الأولى من الصباح وهو الأمر الذي بات يشكل مشكلة كبيرة في المدينة الحمراء.

وأمام هذا الوضع الفوضوي، يتسائل الرأي العام المراكشي بقوة، هل سيتدخل والي جهة مراكش آسفي كريم قسي لحلو لإنهاء حالة الفوضى التي تشهدها الكباريهات والملاهي الليلية بالمدينة الحمراء والتي تحولت إلى ملاذ لترويج شتى أنواع المخدرات، خصوصا أمام خرقها للقانون عن طريق تجاوزها للتوقيت المسموح به قانونا، بعد تعمد العديد من مسيري الملاهي الليلية والحانات بجليز على مواصلة نشاطهم إلى حدود الساعة السادسة صباحا في خرق سافر للقرار الولائي الذي كان في عهد الوالي السابق عبد الفتاح البجيوي.

يشار أن حي جيليز بمراكش، قد شهد في الساعات الاولى من صباح أول أمس الأحد، حالة من الفوضى والعنف الدموي في كباريه وملهى ليلي ما استنفر السلطات الأمنية للتدخل.

وحسب إفادات شهود عيان لـ”كشـ24″ فقد عاش أحد كباريهات حي جليز ببولفار المنصور الذهبي، ليلة دموية بسبب الفوضى التي احدثها أحد الزبائن، بعد دخوله في عراك دامي مع مسير الكباريه ومجموعة من الفيدورات، ما تسبب في سقوط أحد الأشخاص تم نقله للمستعجلات في حالة غيبوبة.

وأشارت مصادر “كشـ24” أن عناصر الشرطة القضائية ألقت القبض على مسير الكباريه و11 من “فيدورات” الكباريه وتم وضع الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار عرضهم على أنظار النيابة العامة.

الليلة الدامية لم تتوقف عند هذا الحد، فقد عرف أحد الملهيين الليليين بحي جيليز شجارات وفوضى عارمة، بعد دخول مسير الملهى في عراك دامي مع أحد الزبائن، حيث تدخلت عناصر الدائرة الأمنية 22 واعتقلت المعنيين بالأمر وتمت إحالتهما على نفس الدائرة الأمنية في انتظار تقديمها على أنظار النيابة العامة.

الفوضى طالت أيضا علبة ليلية بأحد الفنادق الشهيرة بالمنطقة السياحية أكدال بجماعة المشور القصبة بمراكش، وذلك في نفس ليلة الأحد المنصرم، حيث عرفت العلبة آخرالليلية شجارا أفضى إلى إصابة أحد الأشخاص والذي أصيب بجروح خطيرة أُدخل على إترها إلى العناية المركزة بإحدى المصحات الخاصة وقد تم اعتقال مسيري الملهى الليلي التابع لفندق بلازا بالمنطقة السياحية أگدال الحادث استنفر مصالح الشرطة القضائية حيث تدخلت عناصرها لاعتقال مسير المحل إلى جانب عنصرين من حرس الأمن الخاص “فيدورات”.

وأضافت مصادرنا، أن والي أمن مراكش دخل على الخط بتعليمات من وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بمراكش.

فهل يتدخل الوالي قسي لحلو لوقف الفوضى التي تتسبب يوميا في حوادث سير خطيرة بعضها يزهق أرواح أبرياء، فيما تسبب أخرى في جرائم ينتهي بعضها بجرائم خطيرة، ناهيك عن ترويج مختلف انواع المخدرات بعيدا عن أعين مصالح الأمن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة