بعد “مي نعيمة”.. إدانة سيدة أخرى أنكرت وجود كورونا بالسجن

حرر بتاريخ من طرف

قضت المحكمة الابتدائية بآسفي، اليوم الإثنين بإدانة سيدة في الاربعينيات من عمرها بالسجن النافذ شهراً واحداً بعد نشرها لمحتويات زائفة بواسطة الأنظمة المعلوماتية والامتناع عن تنفيذ أشغال امرت بها السلطة العامة.

وكانت المصالح الأمنية بآسفي قد أوقفت السيدة المعنية، عقب فيديو منشور على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر فيه المعنية بالأمر وهي تنكر فيه وجود فيروس كورونا، وتحرض على عدم إتباع الإجراءات الاحترازية و الوقائية من الفيروس، عقب تشديد إجراءات الحجر الصحي بها، بسبب بؤرة معمل لتصبير السمك، وإغلاق منافذها منذ يوم الأحد الماضي.

وقد تم الاحتفاظ بالموقوفة، رهن تدبير الحراسة النظرية، قبل أن يتم عرضها على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية في آسفي ومحاكمتها بالمنسوب إليها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة