بعد قرار تعليق الرحلات الجوية..مغاربة عالقون في تركيا يناشدون الملك +ڨيديو

حرر بتاريخ من طرف

وجه عشرات المواطنين المغاربة رسالة إلى الملك محمد السادس يستنجدونه فيها لإجلائهم إلى المغرب من الأراضي التركية بعدما علقوا فيها بسبب توقيف الرحلات بين البلدين في إطار الإجراءات الاحترازية للحد من تفي كورونا.

وناشد الموقعون على الرسالة، الملك محمد السادس، لإنقاذهم من التهميش واللامبالاة والتشرد الذي يعيشونه في ظروف قاسية هنا بتركيا لما يقارب الشهريين”، مشيرين إلى أنهم “طرقوا جميع الأبواب دون جدوى، ولم يجدوا بعد الله تعالى سوى باب العاهل المغربي الذي سوف ‏ ينصفهم من هده المحنة وهذا الحيف وهذا التجاهل لأوضاعهم الدورية في هذه الظروف الجوية والصحية الصعبة وذلك بعرض قضيتهم أمام الجناب الملكي”.

وأكد المتحدثون على أنهم مجموعة من المغاربة، أكثر من 200 مواطن؛ عالقون بتركيا بسبب قرار تعليق الرحلات بين تركيا وبلدنا المغرب، علما أن منهم مواطنين يعانون من مشاكل صحية ناهيك عن العشرات من الفتيات والنساء اللواتي يعشن الآن شبه تشرد، وهو ما لا يشرفنا كمغاربة”.

وأضاف المعنيون بالأمر، “نحن هنا عالقين في ظروف مناخية وصحية صعبة، حتى أن بعضنا ينام في الشوارع يفترش “الحدائق والكارطون” ويلتحف السماء والمحظوظ فينا من وجد مكانا في “الميترو” إلى جانب العشرات من السوريين الهاربين من ظروف الحرب بوطنهم، وحتى حتى من كان فينا محظوظا بفعل التحويلات المالية من أسرهم، فإنه وبسبب الأزمة الاقتصادية فقد صارت أسرهم تشتكي من ذلك،وهو ما يهددهم بالتشرد بدورهم لو استمر الوضع واستمر تجاهلنا هنا في تركيا”.

وأكد الموقعون على الرسالة أنهم، “حاولوا مرارا التواصل من قنصلية المملكة هنا بإسطنبول، كما حاولت مجموعة أخرى التواصل مع سفارة المملكة بأنقرة دون جدوى، لان كل محاولاتنا هذه بات بالفشل والتجاهل وفي بعض الأحيان بالإهانات والرعونة من طرف بعض العناصر”؛ مؤكدين على أن “هاتف القنصلية فهو فقط للديكور ومجرد علبة دون مجيب”.

واسترسل المغاربة العالقون في تركيا، بالقول: “لكل هذه الأسباب

والتمسوا النظر في أوضاعهم المزرية التي لا تشرف أحدا على حد تعبيرهم، (شبان وشابات مشردين وآخرين مهددين بالتشرد)، علاوة على فتح خط جوي استثنائي مستعجل لإجلائنا من تركيا نحو بلدنا وأحضان أسرنا ومجتمعنا

وخلص الموقعون على طلب الإجلاء، إلى أن “كل ما نطلبه هو حقنا الشرعي والقانوني والدستوري والإنساني في إجلائنا نحو وطننا وإنقاذنا من هذه الظروف الصعبة لنعيش شهر رمضان شهر الرحمة مع أهالينا وإخواننا”.

وفي السياق ذاته، نظم عدد من المهاجرين المغاربة، العالقينبتركيا، أمس الجمعة 26 مارس الجاري، تظاهرة، احتجاجا على قرار السلطات المغربية تعليق الرحلات الجوية بين البلدين.

وخرج أكثر من 70 مهاجرا مغربيا من العالقين في تركيا (والبالغ عددهم أكثر من 250)، أمس بعد صلاة الجمعة، في تظاهرة احتجاجية أولية بساحة “تقسيم” وسط إسطنبول، بعد العشرات من الوقفات أمام قنصلية المملكة بإسطنبول.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة