بعد رئيس المجلس العسكري.. استقالة مدير المخابرات السوداني‎

حرر بتاريخ من طرف

أعلن التلفزيون السوداني الرسمي استقالة مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني صلاح عبد الله محمد صالح، الملقب بصلاح قوش، في أحدث تغيير كبير منذ الإطاحة بالرئيس عمر البشير.

وقال الإعلام السوداني إن ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻱ ﺍﻻﻧﺘﻘﺎﻟﻲ ﻘﺒﻞ ﺍﺳﺘﻘﺎﻟﺔ ﺍﻟﻔﺮﻳﻖ ﺻﻼﺡ ﻗﻮﺵ الذي كان رجلًا قويًا في عهد البشير، لتوليه منصبًا حساسًا كرئاسة جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني.

وكان الرجل تولى رئاسة الجهاز في الفترة بين عامي 2004 و2009، وأعيد للمنصب في فبراير 2018.

وكان قوش مستشارًا أمنيًا للبشير لمدة عامين، قبل أن يُعتقل في 2012 ويظل محتجزًا لعدة أشهر، بتهمة التحريض على نشر الفوضى و“استهداف“ بعض الزعماء ونشر شائعات بوفاة البشير

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة