حصري.. بعد تنفيذ أزيد من 40 عملية سرقة.. الإطاحة بعصابة الالواح الشمسية بجهة مراكش

حرر بتاريخ من طرف

علمت كشـ24 من مصادر مطلعة، أن مجموعة من المواطنين من دوار “ثلات إنوالن” بجماعة تكركوست باقليم الحوز تمكنت بقيادة مقدم القرية، من الإطاحة بأفراد العصابة التي ألحقت خسائر مادية جسيمة بعشرات الفلاحين واصحاب الضيعات، بمختلف مناطق جهة مراكش طيلة الاشهر الماضية.

وحسب المعطيات التي توصلت بها كشـ24″، من مصادر موثوقة من “مجموعة إنقاذ مستعملي الطاقة الشمسية” فقد رصد المواطنون أمس الجمعة بعد صلاة الجمعة سيارة من “نوع كونغو” ودراجتين ناريتين، وعلى متنهم مجموعة من أفراد العصابة بلغ عددهم أكثر من خمسة اشخاص، بعضهم من المنطقة وآخرون غرباء عن المنطقة، قبل ان تتم محاصرتهم، وتسليمهم لمصالح الدرك الملكي.

ويأتي هذا المستجد بعدما عانى الفلاحون والمواطنون من مستعملي الألواح الشمسية، بمجموعة من المناطق بجهة مراكش آسفي، منذ أزيد من عام، رعبا حقيقيا وقلقا شديدا، بسبب تنامي سرقة “الألواح الشمسية”، من طرف العصابة الإجرامية المنظمة، التي كانت تصول وتجول من مجاط غربا بإقليم شيشاوة إلى تمازوزت قرب أيت أورير شرقا ومن أمزميز وتحناوت جنوبا إلى لوداية شمالا.

ووفق المعطيات الحصرية التي توصلت بها “كشـ24″، من مصدر خاص نقلا عن الضحايا، فإن هذه العصابة كانت تنشط في العشرات من المناطق بضواحي مراكش، الحقت بعملياتها المنظمة خسائر فادحة بالضحايا بلغت عشرات الملايين بعدما  شملت عملياتها كل من جماعة أكفاي (دواوير: دوار متوكة، ودوار أيت بوريال)، جماعة سعادة (دواوير: أيت حبيبي، خردالي، أصوفيد، دوار الكرن)

كما شملت العمليات جماعة تمصلوحت (دواوير: الجبادة، سهيب، أقريش، تيولي، العين، ومنطقة أمناس)، جماعة لوداية (دواوير: الفيض، أولاد بن السبع ودوار حمر)، جماعة أمزميز، تحناوت، جماعة سيدي عبد الله غياث، جماعة مجاط، بالإضافة إلى مجموعة من الجمعيات، يتعلق الامر بجمعية دوار الخردالي للماء الصالح للشرب، جمعية تيمشة قيادة وزكيتة، جمعية دوار سكورة قيادة سيدي بوعثمان، وتعاونية نجدة شيشاوة.

ويشار ان السرقات المسجلة لم تستهدف فقط الألواح الشمسية، بل طالت المواشي و بعض المعدات الاخرى،  على غرار مولدين للكهرباء قيمة كل واحد 52 مليون سنتيم في احدى العمليات، علما ان آخر عملية مسجلة نفذتها العصابة كانت الاثنين الماضي في ضيعة مولاي الحسن العلوي بن شريف في دوار أيت وادوز عزابة، بسيدي عبد الله غياث بإقليم الحوز، حيث سرقت منها 50 لوحة الطاقة الشمسية، وعقبها قدمت مجموعة “إنقاذ مستعملي الطاقة الشمسية” مجموعة من الشكايات الجديدة التي وجهت لوالي الجهة، والوكيل العام للملك، والقائد الجهوي للدرك الملكي.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة