بعد تعليق استخدامه..دول تستأنف استعمال لقاح “أسترازينيكا”

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت كارولينا دارياس، وزيرة الصحة الإسبانية، أن بلادها ستستأنف ابتداء من الأربعاء المقبل استخدام لقاح “أسترازينيكا” في حملة التطعيم ضد فيروس “كوفيدـ19″، بعد استنتاجات الوكالة الأوروبية للأدوية التي اعتبرت أن هذا اللقاح “آمن وفعال”.

وقالت كارولينا دارياس في ندوة صحفية عقدتها، اليوم الخميس، في ختام أشغال اجتماع المجلس الوطني للصحة ما بين الجهات والأقاليم “سنستأنف التطعيم بلقاح (أسترازينيكا) الأسبوع المقبل، وتحديدا يوم الأربعاء القادم”، مشيرة إلى أن على السلطات الآن أن تتخذ القرار “بشأن المجموعات التي ستتلقى هذا اللقاح”.

وكانت إسبانيا قد علقت يوم الاثنين الماضي (15 مارس) لمدة أسبوعين، منح لقاح “أسترازينيكا” مثل العديد من الدول الأوروبية الأخرى، بعد الاشتباه في أسباب الأعراض التي ظهرت على بعض الأشخاص الذين تلقوا هذا اللقاح، خاصة زيادة خطر الإصابة بالجلطات الدموية.

وحسب البيانات الرسمية، فقد تلقى في إسبانيا حوالي مليون شخص (975 ألف و661) لقاح “أسترازينيكا” في إطار حملة التطعيم الجارية بالبلاد، وذلك حتى تعليقه الوقائي يوم الاثنين الماضي.

وكانت الوكالة الإسبانية للأدوية والمنتجات الصحية قد أعلنت أمس أن السلطات الصحية فتحت تحقيقا حول ثلاث حالات لأشخاص أصيبوا بجلطات دموية بعد تلقيهم لقاح “أسترازينيكا” توفي أحدهم، ويتعلق الأمر بامرأة.

وحسب آخر حصيلة أعلنت عنها وزارة الصحة الإسبانية، اليوم الخميس، فقد بلغ عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس “كوفيدـ19” بإسبانيا التي تعد من بين أكثر الدول الأوروبية تضررا بالجائحة 3 مليون و212 ألف و332 حالة إصابة، بينما يقدر عدد حالات الوفاة بـ 72 ألفا و910 حالة، وذلك منذ بدء تفشي الوباء في البلاد.

ومن جهته،  أعلن رئيس الوزراء ماريو دراغي أن إيطاليا ستستأنف ابتداء من يوم غد الجمعة، التطعيم باستخدام لقاح “أسترازينيكا” بعد صدور توصيات وكالة الأدوية الأوروبية التي اعتبرت أن هذا اللقاح “آمن وفعال”.

وأوضح دراغي، في بيان بهذا الخصوص أن “الحكومة الإيطالية ترحب بتصريح وكالة الأدوية الأوروبية. وسيستأنف التلقيح بواسطة أسترازينيكا اعتبارا من يوم غد” الجمعة.

وأكد “تبقى أولوية الحكومة هي إجراء أكبر عدد من التطعيمات في أسرع وقت ممكن”.

وعلقت حوالي 15 دولة من بينها ألمانيا وفرنسا وإيطاليا، احترازيا استخدام هذا اللقاح، بعد تسجيل آثار جانبية محتملة، مثل تخثر الدم وجلطات دموية لدى بعض الذين تلقوه.

وكانت وكالة الأدوية الإيطالية حظرت استخدام دفعة من اللقاحات تضم أكثر من 200 ألف جرعة، فيما تعاني البلاد من تأخر في تسلم اللقاحات.

وبحسب أرقام لوزارة الصحة أعطت إيطاليا أكثر من 7,2 ملايين جرعة لقاح منذ نهاية دجنبر، لكن مليوني شخص فقط من أصل 60 مليون نسمة- تلقوا جرعتين من اللقاح إلى حدود اليوم.

وبدأت إيطاليا خطتها للتطعيم ضد فيروس كورونا في نهاية دجنبر الماضي، إلا أن عمليات تسليم اللقاحات تباطأت بشكل كبير منذ ذلك الحين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة