بعد تدخل حقوقيون..مستوصف بجماعة بمراكش يعيد فتح أبوابه في وجه الساكنة

حرر بتاريخ من طرف

أعاد مستوصف “دار باقة” بجماعة اولاد حسون بضواحي مراكش، فتح أبوابه في ساكنة المنطقة، بعد إغلاق، خلف استياء عارما في صفوف الساكنة.

وقالت هيئة الإعلام والتواصل للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد بجهة مراكش أسفي، إنها توصلت بداية الأسبوع الجاري بعدة اتصالات هاتفية من طرف المواطنين مفادها أنه تم فتح المستوصف المذكور، وشرع في تقديم خدماته الصحية في وجه العموم بعد ان كان مغلقا لمدة طويلة لأسباب مجهولة.

وتأتي إعادة فتح المستوصف المذكور، بعد دخول المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد بجهة مراكش أسفي، على خط القضية، حيث أصدرت هيئة الإعلام والتواصل للمنظمة بيانا استنكاريا حول إغلاق المستوصف بتاريخ 10 من الشهر الجاري.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة