بعد اعتصام دام 60 يوما..شركة النقل الحضري بتازة تعيد العمال المطرودين

حرر بتاريخ من طرف

وضعت عمال مطرودين من شركة “فوغال” للنقل الحضري بتازة، صباح اليوم، حدا لاعتصامهم المفتوح أمام مقر الشركة استمر لحوالي 60 يوما، وجمعوا أغراضهم، ورفعوا شارة النصر احتفالا بانتهاء معركتهم الاحتجاجية بالعودة لاستئناف عملهم.

ووصفت نقابة الكونفدرالية الديموقراطية للشغل هذه العودة بـ”الانتصار البطولي”، موردة بأن العمال خاضوا هذه “المعركة” بدعم من النقابة، والجبهة الاجتماعية التي تضم فعاليات يسارية ونقابية وجمعوية عدة.

وحظيت قضية هؤلاء العمال بتعاطف شعبي كبير على الصعيد المحلي. وظلت هذه الفعاليات توجه انتقادات لاذعة إلى حزب العدالة والتنمية الذي يتولى رئاسة المجلس الجماعي للمدينة، ومعه فرق الأغلبية، والتي عجز عن التدخل لفرض عودة العمال المطرودين وإجبار الشركة على الالتزام بدفتر التحملات الذي ينص على تحملات اجتماعية ويقر بالحق في ممارسة العمل النقابي.

وشهدت المدينة وقفات احتجاجية للتعبير عن التضامن معهم في محنة “الطرد”. ونسقت السلطات المحلية لقاءات مارطونية لطي هذا الملف، لكن النقابة والجبهة الاجتماعية ظلت تنتقد تماطل الشركة التي تشرف على تدبير النقل الحضري في تطبيق مضامين محاضر هذه الاجتماعات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة