بطء وكالة بنكية في صرف تعويضات كورونا يسبب الاكتظاظ وينذر بكارثة

حرر بتاريخ من طرف

يشتكي عدد من الراغبين في الاستفادة من سحب “تعويضات كورونا”، من بطء خدمات وكالة بنكية تتواجد بحي سيدي يوسف بن علي قبالة سوق الربيع بمراكش، حيث يتسبب ذلك في الإكتظاظ الكبير للمواطنين أمام الوكالة المذكورة، ويشعل مخاوف من تفشي فيروس كورونا.

وحسب اتصالات مواطنين بـ “كشـ24″ فإن الانتظار العشوائي وغياب أدنى شروط السلامة الصحية أمام الوكالة البنكية المذكورة ، يساهم بطريقة غير مباشرة في انتشار الفيروس بين المواطنين خصوصا المسنين منهم، عكس الموظفين الذين اتخذوا كامل إجراءات السلامة.

وطالب المتضررون من الجهات المعنية بالتدخل لتسريع وتيرة صرف “تعوضات كورونا” للمواطنين لتفادي الإكتظاظ، وتنظيم الأمور أمام الوكالة البنكية المذكورة ومحيطها، بالإضافة إلى القيام بعمليات تعقيم متواصلة للموقع المذكور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة