بسبب كورونا..”لارام” تُخَفِّض طائراتها وتفتح باب المغادرة أمام مئات الموظفين

حرر بتاريخ من طرف

كشف عبد الحميد عدو الرئيس المدير العام للناقل الجوي الوطني عن خطة للإنقاذ بضغط من الحكومة التي اشترطت تخفيض كلفة الإنتاج، مقابل نيل دعم الدولة، وذلك للخروج من الأزمة التي لحقتها جراء تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأوضح عدو خلال اجتماع للجنة المقاولة التي تضم ممثلي المستخدمين والأطر والربابنة، أن خطة إنقاذ الشركة تروم تخفيض أسطول طائرات الشركة، إلى جانب تقليص عدد من  الوجهات الدولية، بالإضافة إلى فتح باب المغادرة أمام 850 شخصا من أجراء الشركة.

واقترحت إدارة الشركة، في الإجتماع الذي انعقد من أجل الكشف عن سيناريوهات الخروج من الأزمة، إغلاق بعض التمثيليات مع وضع خطة للمغادرة الطوعية لمستخدمي الشركة الذين تزيد أعمارهم عن 57 سنة، والذين يتوفرون على 15 سنة من الأقدمية بالشركة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة