بسبب علاقة جنسية.. فرنسية تروي ظروف اعتقالها من طرف أمن مراكش

حرر بتاريخ من طرف

كشفت صحيفة “لوباريزيان” أن أربعينية فرنسية قضت ساعات رهن الحراسة النظرية، نتيجة لقضائها ليلة رفقة مغربي متزوج، بتاريخ الرابع عشر من يوليوز الماضي بإحدى الوحدات الفندقية لمدينة مراكش.

وأبرزت الصحيفة أن المصالح الامنية باغتت الفندق الذي يقطنانه، إذ تم إيقاف المواطن المغربي بتهم تتعلق بالخيانة الزوجية، في حين تم إطلاق سراح السائحة الفرنسية المنحدرة من كولومب، مساء يوم الاحد الموالي بكفالة بلغت 5000 آلاف درهم، علما بأنها لم تكن تعلم أنه متزوج وأخبرها أنه مطلق، لتُقدم على مغادرة التراب المغربي في اتجاه فرنسا قبل المثول امام المحكمة يوم الإثنين التالي.

وأدانت السائحة الفرنسية ما وصفته ظروف الإعتقال الإعتقال

“المزرية”، حيث بسطت تجربتها في مخفر الشرطة موردة أن ظروف الإعتقال كانت سيئة، وفي ممر ضيق بين الصراصير، ووسط نساء حوامل اللائي يتعرضن للضرب، مستهجنة عدم توفرها على هاتف وتقاعس القنصلية الفرنسية عن مساعدتها.

المصدر: صحيفة لوباريزيان

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة