بسبب سياح.. سائق تاكسي يعتدي على مستخدم فندقي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تعرض مستخدم بفندق “ايبيس” الذي يتوسط محطتي القطار و”سوبراتور” بشارع الحسن الثاني بمراكش، صبيحة يومه الخميس 10 أكتوبر الجاري،  لاعتداء وصف بالشنيع، من طرف سائق سيارة أجرة من الصنف الاول.

وحسب مصادرنا، فإن المستخدم الذي رافق سياحا مغادرين للفندق مقدما لهم المساعدة في حمل حقائبهم، حاول سائق سيارة اجرة استقطابه بالقوة من اجل توجيه السياح نحو سيارة الاجرة الكبيرة التي يقودها، الا ان اقدام السياح على ايقاف تاكسي من الصنف الثاني كان مارا في الطريق، أثار غضب سائق التاكسي الكبير الذي صب جام غضبه على المستخدم، وبلغ به الامر حد الاعتداء عليه جسديا، حيث وجه ليه لكمتين على الوجه، ما احدث له نزيفا على مستوى الانف، نقل على اثره على متن سيارة اسعاف، صوب مستعجلات مستشفي ابن طفيل لتلقي العلاج.

وقد تدخلت عناصر الامر المتواجدة في عين المكان واقتادت السائق المعتدي صوب مركز الشرطة المتواجد في محطة القطار، في انتظار التحاق عناصر الدائرة الامنية الثامنة لفتح تحقيق في ملابسات الواقعة، وسط حالة من الاستياء في صفوف مستخدمي فندق “ابيس”، و محطة “سوبراتور” الذين عاينوا الواقعة، وضاقوا ذرعا من تصرفات وسلوكات بعض اصحاب سيارات الاجرة.

وأفاد مصدر من عين المكان لـ “كشـ24” أن ادارة “سوبراتور” قامت خلال السنوات القليلة الماضية ببذل مجهود كبير لتأهيل المحطة ومحيطها بمعايير دولية، الا انها اصطدمت الى جانب ادارة فندق “ايبيس”، بتواصل الفوضى التي تحدثها سيارات الاجرة، حيث تتوالى الشجارات بسبب الزبائن، وتصل مستويات غير مقبولة، كما حدث قبل اسبوع في الساعات الاولى من الصباح بسبب سياح أجانب اختاروا التنقل بسيارة للنقل السياحي، ما قد يدفع ادارة المؤسستين لتقديم شكايات في الموضوع، ومؤازة المستخدم الضحية في محاولة لردع هذه السلوكات الغير مقبولة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة