بسبب المحروقات ودورية لوزير الداخلية..مهنيو سيارات الأجرة يهددون بالتصعيد

حرر بتاريخ من طرف

هدد مهنيو سيارات الأجرة بالعودة إلى الاحتجاج ضد حكومة اخنوش، وتنظيم وقفة أمام مقر وزارة الداخلية، وذلك بسبب ملف المحروقات وما تضمنته دورية جديدة لوزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت. ولم يحدد المهنيون أي موعد لتتظيم الاحتجاجات، لكنهم أشاروا إلى أنهم سيضطرون للتصعيد، إذا لم تفتح الحكومة أي قنوات للحوار.

ما يقرب من 8 نقابات مهنية عقدت اجتماعا طارئا يوم أمس الأحد تناول مستجدات القطاع، خاصة ما يتعلق بدورية لوزير الداخلية تضمنت إجراءات جديدة تنص على وقف العلاقة التعاقدية بين أصحاب المأذونيات والمستغلين، في حالة الوفاة، ووجود خلافات بين الورثة.

وتنص الدورية على استغلال المركبة في حالة وفاة مالك المأذونية لستة أشهر فقط، مع السحب النهائي لرخصة الاستغلال، في حال عدم وجود تفاهم بين ورثة المالك حول مصير المأذونية. وأكد المهنيون، في السياق ذاته، أن الدعم الاستثنائي الذي أقرته الحكومة لمواجهة تداعيات ارتفاع المحروقات، لا يرقى إلى المستوى المطلوب، مقارنة مع احتياجات القطاع في ظل ارتفاع الأسعار.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة