برلمانية تهاجم منتقدي “قشيبل” وتصفهم بـ”الكلاب المسعورة والجائعة”

حرر بتاريخ من طرف

هاجمت سعاد بولعيش، البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية، في تدوينة مثيرة للجدل، منتقدي زميلها نورالدين قشيبل، الذي ضُبط  أول أمس السبت، متحوزا على ثلاثة هواتف نقالة أثناء اجتياز امتحان اللغة الفرنسية في اختبار السنة الأولى باكالوريا.

وقالت البرلمانية عن دائرة الفحص أنجرة، في تدوينة فيسبوكية: “الأساتذة رفضوا التوقيع على محضر الغش، والإدارة قامت بارجاع الهواتف للمعني بالأمر، وبعض الكلاب المسعورة والجائعة مازالت تنبح للأسف”.

وأثارت بولعيش موجة استنكار على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر معلقون أن مثل هذه العبارات من العيب أن تصدر عن برلمانية تنتمي لحزب يفترض أن مرجعتيه تدافع عن الأخلاق والقيم وليس عن الغش والخداع، حسب تعبيرهم .

وأثار ضبط البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، نور الدين قشيبل، متحوزا على ثلاثة هواتف نقالة اثناء اجتياز الإمتحان، جدلا واسعا في صفوف رواد مواقع التواصل الإجتماعي، الذين استنكروا تصرف المعني بالأمر الذي كان مفروضا فيه أن يكون أول المحترمين لقانون محاربة الغش الذي يمنع بشكل باث ادخال الهاتف النقال أو أي وسيلة الكترونية كالسماعة او النظارات والساعات بكاميرات ،لكونه -أي المعني- قد صادق عليه بغرفة البرلمان.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة